حرصًا من شركة «هنقرستيشن» على نجاح خطّتها في توظيف واستقطاب 100 ألف سعودي في مهنة مندوب التوصيل (ذيبان)، أطلقت الشركة بمقرها الرئيسي بالرياض صباح يوم الأربعاء 14/7/2021م ورش العمل المشتركة مع منظومة العمل الحكومي ذات العلاقة والمعنية بتوطين الوظائف في مجال قطاع التوصيل السريع، وذلك لاستعراض خطتها، ومناقشة أوجه التعاون، والبحث عن أفضل السّبل الكفيلة بتحقيق الخطّة والوصول إلى أفضل الممارسات في مجال التوطين المستدام.

وقد ضمّت الورشة ممثلين عن كل من: هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وصندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، وبنك التنمية الاجتماعية، وشركة علم، وشركة عمل المستقبل.

افتتحت أعمال الورشة بكلمة للرئيس التنفيذي لـ«هنقرستشين» أ. أسعد نعمان، تحدّث فيها عن نشأة الشركة وانطلاقتها بأيدي شباب سعوديين من ريادي الأعمال عام 2012م في مدينة الخبر، واستعرض خلالها بالأرقام حجم قطاع توصيل طلبات التطبيقات الرقمية بالمملكة خلال عام 2020، والنصف الأول من العام2021م، موضحًا التحديات ومبينًا فرص النمو الواعدة للقطاع، كما استعرض النجاحات والأرقام الكبيرة التي حققتها «هنقرستيشن» خلال الفترة الماضية، والطموحات والتطلعات التي تسعى إلى تحقيقها على المدى المتوسط والبعيد وعلى رأسها توظيف واستقطاب 100 ألف سعودي في مهنة مندوب التوصيل (ذيبان) بالشركة.

بدوره تحدث م. سعد الغامدي مستشار الشركة والمشرف على الخطة عن أهمية الشراكة بين القطاع الخاص والجهات الحكومية المعنية بملف التوطين في البحث عن بناء شراكة استراتيجية مع القطاع الحكومي والعمل على جعل الوظيفة مناسبة وجاذبة وخلق فرص عمل للسعوديين بالشركة وعلى مستوى النشاط والتي تعود فوائدها على الوطن والمواطن في نهاية المطاف.

بعد ذلك انطلقت أعمال الورشة بتعريف الحضور بخطّة الشركة للتوظيف، وزمنها ومنطلقاتها، وأهدافها والشرائح الاجتماعية المستفيدة، والمناطق المستهدفة، وتماشيها مع مستهدفات رؤية المملكة 2030، والمزايا والمحفزات، وفق التحليل الفني والزمني والمسارات الوظيفية المقترحة لجعلها وظيفة دائمة للباحثين عن العمل، أو لتحسين الدّخل من خلال مساري العمل الحر، أو العمل الجزئي.

وتطرقت الورشة أيضًا إلى دور القطاعات الحكومية المشارِكة، وجرى استعراض أبرز البرامج والمبادرات الوطنية التي تقوم بتنفيذها تلك الجهات في مجال توطين الوظائف، والأدوار التي يمكن أن تساعد في تحقيق الخطة. تلا ذلك جلسة من النقاش التقني والحوار المعمّق بين الجهات المشاركة بالورشة، تم فيها الإجابة عن أسئلة واستفسارات ممثلي الجهات، ثم جرى تبادلُ الآراء والمقترحات لتمكين الاستقطاب وتحقيق أفضل الممارسات التقنية والفنية في هذا الجانب، ومناقشة سبل التعاون المشترك بين جميع الجهات دعمًا لتحقيق خطة التوظيف.

وفي ختام أعمال اليوم الأول، قامت إدارة الورشة بتقسيم القطاعات المشاركة إلى ثلاث فرق عمل وفقًا لنماذج العمل المقترحة، وبما يتواءم مع اختصاص كل جهة، حيث سيقوم كل فريق عبر ورش عمل مركزة خلال الفترة المقبلة بدراسة النموذج واقتراح أفضل حزم وظيفية تلائم الباحث عن العمل، وتجعل الوظيفة جاذبة ووفق ممارسات التمكين المستدامة.

وتأتي أعمال هذه الورشة المشتركة بعد أيام قليلة من قيام «هنقرستيشن» باستقطاب م. سعد الغامدي مدير عام التوطين المناطقي بوزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية سابقًا لإدارة ملف خطة التوظيف لديها باحترافية وطنية عالية.

يُذكر أن حملة التوظيف التي أطلقتها «هنقرستيشن» قبل أيام تستهدف توظيف واستقطاب 100 ألف مندوب توصيل (ذيبان) لدى الشركة على مدار العامين القادمين، وجاءت الحاجة لذلك نتيجة للنمو المتوقع لأعمال الشركة والقطاع، وتحقيقًا لمستهدفات رؤية المملكة 2030 في خفض نسبة البطالة وخلق فرص عمل للشباب السعوديين، وتتطلع «هنقرستيشن» أن تحقق خطتُها أيضًا تنظيمًا لسوق عمل التوصيل لضمان استمرارية نمو القطاع بما يتوافق مع الأنظمة والتشريعات، ومعالجة الجانب التجاري والاقتصادي والأمني.