أكد مساعد وزير الصحة المتحدث الرسمي للوزارة الدكتور محمد العبدالعالي أن المنحنى يشهد تذبذبا في الحالات المسجلة في المملكة في الوقت الحالي ونحن نتمنى ان لا يواكب سلبيا مع التصاعد في تسجيل الحالات التي تسجل عالميا وذلك من خلال عملين رئيسيين هما التقيد بالاحترازات الوقائية بالإضافة الى اخذ اللقاحات.

منوها الى أن بقاؤنا في مستوى التذبذب أمر جيد وليس ما نطمح له، ومن غير الصحيح أنه ليس للقاحات أثر، حيث إن 98% من المنومين لم يستكملوا التحصين.

واوضح المتحدث الرسمي لوزارة الصحة على أن كوفيد -19 يسبب خطرا على صحة الحامل ويعرضها لمخاطر حرجة، وقد أظهرت البيانات في عدد من دول العالم أن 98 % من الحوامل المصابات في العناية المركزة من غير متلقي اللقاح، منوها إلى أن اللقاح أمن وفعال ويحمي من الخطر والمرض الشديد، و يوفر مناعة للأم وللجنين.

خطورة متحور دلتا

وأكد متحدث الصحة على أن المتحور دلتا أشد سرعة وخطرا ولا تتحقق المناعة في مواجهته بالتعافي أو جرعة واحدة، مشددا على ضرورة المبادرة بأخذ اللقاح ومن الهام سرعة الحصول على جرعتين من اللقاحات المعتمدة في المملكة.

وحول مستجدات اللقاح قال: وصل عدد الجرعات المعطاة إلى 26925604 جرعة، في كافة مراكز لقاح كورونا بمناطق المملكة والتي يتجاوز عددها الـ 590 مركز، مشددا على ان ارتفاع مستوى اللقاحات في المملكة يقودنا الى الأمان، مشيرا إلى أننا عدنا في الخطة الوطنية إلى استئناف إعطاء الجرعة الثانية لمستحقيها من الفئات العمرية كافة.

وأضاف أنه تم تسجيل 1084 حالة جديدة لفيروس كورونا الجديد (COVID -19) ليصبح إجمالي عدد الحالات المؤكدة في المملكة (526814) حالة، من بينها (11191) حالة نشطة لاتزال تتلقى الرعاية الطبية، ومعظمهم حالتهم الصحية مطمئنة، منها (1403) حالة حرجة.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده اليوم الأحد، بمشاركة المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب، والمتحدث الرسمي لوزارة التجارة عبدالرحمن الحسين مشيرا إلى أن عدد المتعافين في المملكة وصل إلى (507374) حالة بإضافة (1285) حالات تعافي جديدة. كما بلغ عدد الوفيات (8249) حالة، بإضافة (12) وفاة جديدة.

من جانبه قال المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية ما زال العالم يجابه جائحة كورونا في حرب ضروس، لا تستدعي التهاون أو التراخي أبدًا، وما زالت بلادنا سبّاقة في مكافحتها لهذه الجائحة باتخاذ الإجراءات والتدابير والاحترازات الوقائية كافة، وذلك من حرصها على سلامة المواطنين والمقيمين على هذه الأرض المباركة.

وأبان بأنه بدءًا من اليوم الأحد الموافق 22/ 12/ 1442 هـ بدأ تطبيق التحصين المعتمد من وزارة الصحة للوقاية من فيروس كورونا لدخول جميع الأماكن والمناشط والفعاليات والمنشآت الحكومية والخاصة في المملكة واستخدام وسائل النقل العام كافة.

نؤكد اشتراط أخذ الجرعة الثانية من اللقاح للسفر إلى خارج المملكة لجميع المواطنين، وذلك بدءًا من 1/1/ 1443هـ، ويستثنى من ذلك التالي:

من تقل أعمارهم عن (12) عامًا شريطة أن يقدموا قبل السفر وثيقة تأمين معتمدة تغطي مخاطر (COVID-19) خارج المملكة،

والمتعافون من فيروس كورونا، شريطة أن يكونوا قد أمضوا أقل من (6) أشهر من إصابتهم بالفيروس، ومن أصيب بالفيروس وحصل على جرعة واحدة من اللقاح.