وصل عدد المنشآت التي تمتلكها سيدات، إلى 174.000 منشآة بنهاية العام الماضي، بنسبة نمو تملك النساء للمنشآت قُدّرت بـ37 % مقارنة بالعام قبل الماضي، كما وصل عدد السيدات السعوديات العاملات بالقطاع الخاص، من إجمالي عدد السعوديين العاملين في القطاع إلى 33.3%.

شراكة إستراتيجية

أظهر التقرير السنوي لمجلس الغرف السعودية، للعام المنصرم 2020 عدة خطوات لتمكين المرأة، وبناء شراكة إستراتيجية مع جميع الجهات ذات العلاقة بالقطاع، وتحسين بيئة الأعمال وتذليل التحديات التي تواجه القطاع، وقد خصص المجلس عدة مسارات لتمكين المرأة، منها تمكينهن في مجالس إدارات الغرف واللجان الوطنية، والتعاون مع الشركاء من الجهات الحكومية، لتمكين النساء في القطاعات الاقتصادية.

تمكين المرأة

عمل المجلس على تمكين المرأة في عدة مسارات، وكان مما قدمه في هذا الشأن من العام الماضي 2020: تطوير ودعم المجلس التنسيقي للمرأة، كما كان المجلس شريكا إستراتيجيا وداعما في مؤتمر سيدات الصناعة 2020، علاوة على الإسهام في اتفاقية دعم تواجد المرأة في مجالس إدارات الشركات المدرجة في سوق المال.

وكذلك وصلت نسبة رئاسة سيدات الأعمال في اللجان الوطنية، إلى 11% ووجود 3 سيدات أعمال في مجالس إدارات الغرف التجارية والصناعية، وكذلك بلغ عدد سيدات الأعمال في مجالس الأعمال، وغرفة التجارة الدولية، ولجنة التجارة الدولية، إلى 29 سيدة أعمال، علاوة على وصول نسبة ترؤس سيدات الأعمال لفرق العمل بمجموعة الأعمال، إلى 43 % ووجود 122 سيدة أعمال في فرق العمل بمجموعة الأعمال.

منجزات تمكين السيدات

11 %

نسبة رئاسة سيدات الأعمال في اللجان الوطنية.

3

سيدات أعمال في مجالس إدارات الغرف التجارية والصناعية.

29

سيدة في مجالس الأعمال وغرفة التجارة الدولية، ولجنة التجارة الدولية.

43 %

نسبة ترأس سيدات الأعمال لفرق العمل بمجموعة الأعمال.

122

سيدة أعمال في فرق العمل بجموعة الأعمال.