أقدمت فلبينية على الانتحار شنقا، في دولة الكويت، حيث كشف مصدر أمني مطلع لصحيفة «الرأي» الكويتية، انتحار عاملة داخل «نظارة» مخفر النعيم في الجهراء، وجدت متوفاة بعدما قامت بشنق نفسها باستخدام ملابسها.

وأوضح المصدر أن الخادمة تم ضبطها وحجزها في نظارة المخفر لعدم وجود إثبات شخصي، وهي من مواليد 1978.

وأشارت الصحيفة بأن وكيل الأمن العام اللواء فراج الزعبي، أمر بتشكيل لجنة تحقيق للوقوف على أسباب الانتحار وإحالة التقرير بأسرع وقت ممكن للتأكد من عدم وجود قصور أمني.

يذكر أن لخصوصية نظارة النساء لا توجد بها كاميرات مراقبة؛ للحفاظ على خصوصية المحتجزات.