حقق المنتخب السعودي العديد من الأرقام التاريخية المميزة، بعد الفوز على ضيفه الصيني (2/‏3)، على إستاد الجوهرة، ضمن المرحلة الرابعة من التصفيات الآسيوية المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2022.

ورفع المنتخب السعودي رصيده إلى 12 نقطة، لينفرد بصدارة المجموعة الثانية، وأصبح الأخضر هو الفريق الآسيوي الوحيد الذي يصل إلى العلامة الكاملة، بعد مرور 4 جولات في التصفيات الحالية.

وحقق المنتخب أطول سلسلة انتصارات متتالية في التصفيات بـ9 مباريات، كما أنه فاز بأول 4 جولات من الدور النهائي للتصفيات، في حدث غير مسبوق للأخضر.

بعيدًا عن تصفيات مونديال 1994 التي كانت تقام بنظام التجمع، وتصفيات مونديال 1998، ففي الألفية الجديدة وخلال تصفيات مونديال 2002 نجح الأخضر في حصد 10 نقاط في أول 4 جولات بعد 3 انتصارات وتعادل مع إيران، وبلغ الصقور النهائيات بعدما تصدروا المجموعة الأولى برصيد 17 نقطة.

وخلال التصفيات النهائية لمونديال 2006 كانت بداية الأخضر في التصفيات مشابهة لبداية 2002، عندما حقق الصقور 3 انتصارات مقابل تعادل واحد مع الكويت جامعًا 10 نقاط، وأنهى التصفيات بـ14 نقطة نقلته إلى المونديال.

اختلف الوضع خلال تصفيات مونديال 2018، وكانت البداية السعودية خلال الجولات الـ4 الأولى أقل نسبيًا بعدما جمع الصقور 7 نقاط من فوز ين وتعادل وخسارة، لكنه نجح في النهاية في بلوغ المونديال كثاني مجموعته بـ19 نقطة.