نجحت الأجهزة الأمنية والخدمية بمحافظة الدرب، شمال منطقة جازان في تفويج آلاف المركبات القادمة من المناطق الجبلية بمنطقة عسير، في إجازة نهاية الأسبوع من خلال تنظيم الحركة المرورية، في مداخل ووسط المحافظة.

مسار مفتوح

وباشرت دوريات المرور مدخل محافظة الدرب، من الجهة الشرقية بكوبري رجال ألمع، وتم إغلاق الفتحات بمنتصف الطريق، لتسهيل تدفق الحركة المرورية بانسيابية بامتداد الطريق المؤدي لمثلث الدرب، بعد تخصيص بلدية المحافظة مسارا مفتوحا عند الإشارة المرورية بالمثلث، بحيث لا تتوقف المركبات المتوجهة لبحر الشقيق والواجهة البحرية في مركز الحريضة، وكذلك تسهيل الحركة المرورية المؤدية لبحر السميرات، طريق منشبة والمركبات المتوجهة إلى مدينة جيزان عبر الطريق الدولي الجديد.

زوار ومتنزهون

وانتشرت دوريات الأجهزة الأمنية للشرطة، في مختلف الأسواق التجارية والخدمية، بالإضافة لاستعداد فرق الهلال الأحمر لإسعاف المصابين في الحوادث المرورية، بالإضافة لجاهزية مستشفى الدرب العام، لتقديم الخدمات الصحية والعلاجية للمرضى والمراجعين، على مدار 24 ساعة يوميا.

وأوضح محافظ الدرب عبدالرحمن الهزاني، أن نائب أمير منطقة جازان الأمير محمد بن عبدالعزيز، زار المحافظة وأكد على أهمية تقديم الخدمات في موسم الربيع، لجميع الزوار والمتنزهين.