اعتبر باحث ومستكشف الآثار مشاري النشمي، منطقة حائل الأولى في أعداد النقوش القديمة في المملكة، وخاصة الثمودية التي تعود إلى القرن السابع والسادس قبل الميلاد.

وقال في ندوة «حضارة بلاد ما بين الجبلين: التاريخ الإنساني القديم في منطقة حائل»، إن حائل بكونها تحتل موقعا إستراتيجيا، جعلها معبرا مهما لطرق القوافل التجارية القديمة، وهمزة وصل بين مختلف مناطق شبه الجزيرة، بالإضافة لتوسطها بين مدن قديمة ذكرت في التاريخ.

وأوضح الباحث النشمي أن النقوش الثمودية القديمة، أتت تحت أربعة عناوين هي الاشتياق والحب، والحزن والرثاء، والدعاء للإله، والتذكاريات، موضحا أن هذه النقوش تعكس أن حائل ما قبل الميلاد، كانت تتمتع بمجتمع متحضر ومتمدن ومستقر، وأنهم أمة متعلمة ويمارسون مختلف الحرف، بما في ذلك صناعة وتشكيل الحديد، وأن المرأة كانت متعلمة وتشارك في مختلف الأعمال الحياتية، كما الرجل بما في ذلك الكهنوتية وامتلاك الجمال.