يحاول الزعيم في النهائي الثامن له، الانفراد بلقب «الأكثر تتويجًا بالكأس الآسيوية»، بعدما حقق البطولة 3 مرات، بالتساوي مع منافسه الكوري، من 8 نهائيات، بالمسمى القديم والحديث، وكان الهلال ثاني ناد سعودي يصل نهائي كأس آسيا للأندية أبطال الدوري، بعد الأهلي.

خسارتان متتاليتان

خسر الأزرق فرصته لحصد اللقب الأول في البطولة الآسيوية بمسماها القديم عام 1986، عندما خسر صدارة المجموعة الحاسمة لصالح جيف يونايتد الياباني (البطل)، ليكتفي بالوصافة. وفي العام التالي، خسر الهلال اللقب الآسيوي للمرة الثانية، لصالح طوكيو فيردي، بعد انسحابه المباراة النهائية، لرفض الاتحاد السعودي خوض لاعبي الفريق الدوليين النهائي، ورفض الاتحاد الآسيوي تأجيل اللقاء.

لقبان مهمان

تأهل الزعيم عام 1991 للنهائي الآسيوي الثالث، وواجه استقلال طهران، وأحراز اللقب لأول مرة في تاريخه، بعد الفوز 4/‏ 3 بركلات الترجيح، وعاد ليحرز لقبه الثاني عام 1999، بالفوز على جوبيلو أيواتا الياباني 3/‏ 2.

3 نهائيات

بلغ الموج الأزرق نهائي البطولة الآسيوية بمسماها الجديد، دوري أبطال آسيا، 3 مرات، أعوام 2014 و2017 و2019.

ونجح في حسم اللقب مرة واحدة، عام 2019، بعد الفوز على أوراوا رد دايموندز الياباني، لكنه خسر لقبي 2014 و2017، لصالح ويسترن سيدني وأوراوا رد دايموندز على التوالي.