استنفرت إدارة الاتحاد كامل طاقتها للبحث عن لاعب بديل لقائد الفريق اللاعب المغربي كريم الأحمدي، الذي أظهرت الفحوص تعرضه لإصابة في مشط القدم سيغيب على إثرها عن الملاعب لمدة شهرين على الأقل، وهي فترة حاسمة بالنسبة للنمور في الصراع على الظفر بلقب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، الذي يتصدره العميد حاليا، ويشكل مركز الأحمدي ثقلا كبيرا في الفريق، خصوصا وأن اللاعب الذي كان من الممكن أن يعوض غيابه ترك الاتحاد وهو عبدالإله المالكي.

وبرز اسم اللاعب المصري طارق حامد كبديل محتمل للأحمدي خلال الفترة المقبلة إلا أن تمسك الزمالك باللاعب الذي يعد من أعمدته الأساسية قد يتسبب في عرقلة المفاوضات، ووضعت إدارة الاتحاد ذلك في عين الاعتبار، وستقوم بتوسيع دائرة بحثها عن لاعب خلال الأيام القليلة المقبلة.