ألقت الشرطة القبض على راكب على متن طائرة تابعة لشركة (يونايتد إيرلاينز) لفتحه بوابة الطوارئ وانزلاقه إلى أسفل الجناح بعد هبوط الطائرة.

وقال موقع NDTV إن الحادث وقع عندما هبطت الرحلة 2478 - طائرة بوينج 737-900 - من سان دييغو في مطار أوهير الدولي في شيكاغو. عندما اقتربت الطائرة من البوابة، فتح رجل المخرج الذي فوق الجناح في الصف 21، وصعد من الطائرة إلى الجناح، ثم قفز إلى أسفل.

تم القبض على الراكب راندي فرانك دافيلا، 57 عامًا، لسلوكه المتهور من قبل شرطة شيكاغو ووجهت إليه تهمة الاعتداء الجنائي، وسيمثل أمام المحكمة يوم 27 يونيو.

ليست هذه هي المرة الأولى التي يتسبب فيها ركاب مشاغبون في حدوث فوضى في الطائرات. وذكر تقرير في وقت سابق أن أحد الركاب حاول فتح أبواب الطائرة في الجو. وقع الحادث على متن شركة أمريكان إيرلاينز في فبراير واضطرت المضيفة إلى ضربه بإبريق قهوة.