إن واجهت الأم بعض الأعراض خلال القيام بالأعمال المنزلية بعد الولادة القيصرية أو في أي وقت من اليوم عليها مراجعة الطبيب، إليك بعضًا من هذه الأعراض:

تقلصات شديدة في الرحم.

تقلصات الرحم تختفي ثم تعود.

صعوبة في التبول.

صداع مستمر.

الاكتئاب أو القلق.

كما يجب التوجه على الفور للطوارئ في الحالات الآتية: 

نزيف مهبلي يستدعي تغيير الفوط القطنية أو السدادة كل ساعة لمدة أكثر من ساعتين.

علامات تدل على تمزق جرح العملية، مثل نزف الجرح.

تفكير الأم بأن تؤذي نفسها أو طفلها.

صعوبة في التنفس.

ألم شديد في ربلة الساق خاصةً مع تورم أو تنميل القدم.

الأمور المسموحة بعد العملية:

الجلوس وتمييل الجسد بشكل تدريجي.

الحصول على قسط من الراحة عند التعب.

المشي بشكل تدريجي يوميًا لمنع تجلطات الدم والإمساك.

الاستحمام يوميًا بشكلٍ طبيعي بحذر.

الحصول على استشارة رضاعة من أخصائية الرضاعة إن كانت الأم تواجه أي مشكلات فيها.

شرب الماء والسوائل بشكلٍ كافٍ.

تناول الأغذية الصحية بتوازن، ومنها الألياف لمنع التعرض للإمساك.

الحرص على تجفيف ونظافة منطقة الجرح يوميًا.