زادت ثروة الملياردير الهندي غوتام أداني بنحو 6.13 مليارات دولار في يوم واحد، لتزيد مكاسبه إلى 39.9 مليار دولار خلال 2022، وذلك وفق مؤشر بلومبيرج للمليارديرات.

واستطاع «أداني» بتلك المكاسب الكبيرة أن يحتل المرتبة الأولى لقائمة الأثرياء الأكثر ربحًا في العالم عام 2022، وبتلك الأرباح ارتفعت ثروة الملياردير الهندي إلى 116 مليار دولار مقابل 76.1 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي 2021.

ويحتل أداني المرتبة الثالثة في قائمة أثرياء العالم، وبذلك يكون أول رجل آسيوي يصل للمرتبة الثالثة في القائمة، ويحتل مركزه خلف كل من الملياردير الفرنسي برنارد أرنو صاحب المركز الأول، والملياردير الأمريكي «إيلون ماسك» صاحب المركز الثاني.

وتمكن «غوتام» من توسيع أعماله لتشمل صناعة الإسمنت ومراكز البيانات، ويمتلك حاليًا أكبر مشغل خاص للمطارات والموانئ في الهند، بجانب أكبر منجم للفحم في بلاده.

كما يفرض الملياردير «أداني» سيطرته على ميناء «موندرا» أكبر مواني الهند في مسقط رأسه «غوجارات»، ويستثمر في البنية التحتية والعقارات وتوليد الطاقة والسلع الغذائية، في حين يتبنى خطة توسعية طموحًا في السنوات المقبلة.

واستطاع «أداني» الدخول لعالم الإسمنت في عام 2022، وفاز بالاستحواذ على شركة «هولسيم» السويسرية واحدة من أكبر شركات العالم في هذا المجال، مقابل 10.5 مليارات دولار.

كما استحوذ على الحصة الأكبر من مطار مومباي الدولي ثاني أكثر مطارات بلاده ازدحامًا بحصة بلغت %74 ليصبح أكبر مشغل للمطارات في الهند.

ويسعى الثري الهندي إلى أن يصبح أكبر منتج للطاقة الخضراء في العالم، وقال في تصريحات سابقة إنه يستثمر ما يقارب 70 مليار دولار من أمواله في مشاريع الطاقة المتجددة.