اختُتمت، النسخة الثامنة من «مهرجان كؤوس الملوك» في أمسيته الثانية، المقامة على ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية، التي نظّمها نادي سباقات الخيل، تقديرًا ووفاءً لمسيرة الملوك والأمراء الراحلين. وشهدت الأمسية إقامة 5 أشواط رئيسية متنوعة المسافات والتصنيفات، 4 منها تحمل أسماء: الملك سعود بن عبد العزيز، والملك فيصل بن عبدالعزيز، والملك خالد بن عبد العزيز والملك فهد بن عبد العزيز، مصنفةٌ فئة أولى محليًّا، وتبلغ جائزة كل شوط 800 ألف ريال، بالإضافة للنسخة الثانية من شوط «سيف الإمام تركي بن عبدالله»، وجائزته 900 ألف ريال.

السيف للخالدية

أثبت الحصان «تلال الخالدية» لإسطبلات الخالدية، أنه الحصان العربيّ الأقوى في الميدان السعوديّ حاليًا، بعدما تمكّن من تحقيق الشوط السابع لـ«سيف الامام فيصل بن تركي» للمرة الثانية، بدخوله القويّ وسرعته العالية التي عجِزت معها الخيل الأخرى عن اللّحاق به، منهيًا سباق 1600 متر، في زمن قدره 1.45.85 دقيقة.

كأس الفهد لعادات

في أشواط الكؤوس الملكية، أحرزت الفرس عادات بقيادة الخيّال الواعد ريان الطويرش، ثالث فوز لها في الميدان السعوديّ، بـاقتناص «كأس الملك فهد بن عبد العزيز»، لتنجح بذلك في ضمّ البطولة الرابعة من الكأس لسجلّ إسطبل أبناء الملك عبد الله بن عبد العزيز، حيث قطعت مسافة 1600 متر في زمن قدره 1.29.76 دقيقة.

أول كأس ملكيّ

أمّا «كأس الملك خالد بن عبد العزيز» المخصّص للأفراس والخيل المحلية والمستوردة ذات الأربع سنوات، فقد حصده الجواد «سلفان»، مضيفًا بذلك أول كأس ملكية لإسطبل ماجد مهل وصل البقمي.

اثبات جهوزية

نجح الحصان سكوت لاند يارد المملوك للأمير سعود بن سلمان، في إثبات جاهزيته للبطولات المقبلة، بعد تصدّره لثاني منافساته على كأس الملك فيصل بن عبد العزيز، وجاء فوز «سكوت لاند يارد» على حساب المرشّح الأول للشوط البطل «قريت سكوت» وخيّاله عادل الفريدي، حيث أنهى الفائز السباق بفارق ثلاثة أطوال وثلاثة أرباع الطول، في زمن قدره 1.37.78 دقيقة.

ثانية للأحمر

رفع الإسطبل الأحمر للأمير فيصل بن خالد، لوحة الختام للمهرجان، بإحراز حصانه المخضرم «ديريفو» لـ «كأس الملك سعود بن عبد العزيز».