اقترب لاعب المنتخب المغربي، وفيورنتينا الإيطالي سفيان مرابط، من الانتقال إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، وشهدت الأيام الأخيرة مستجدات مثيرة متلاحقة بشأن مستقبل لاعب خط وسط أسود الأطلسي، الذي تألق في مونديال قطر، واختير من طرف الفيفا ضمن التشكيل المثالي للبطولة.

ودخل أتلتيكو مدريد في السباق على ضم اللاعب، الذي ربطته الكثير من التقارير أثناء وبعد المونديال بأندية ليفربول وتوتنهام، وباريس سان جيرمان، بجانب أندية أخرى من الكالتشيو.

وقلب عرض أتلتيكو قلب الموازين، نظير جدية العرض والمقابل المالي «30 مليون يورو» وبعض المتغيرات المرتبطة بالنتائج والأهداف التي ستتحقق مع اللاعب إضافة لتحفيزات وإغراءات أخرى إضافية قد تقنع فيورنتينا بتغيير موقفه بعدما أكد مؤخرًا تمسكه باللاعب وعدم خفض سعره لأقل من 50 مليون يورو.

كما أن إصرار المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني على ضم اللاعب ليكون خليفة الإسباني كوكي في وسط ميدان أتلتيكو يغري اللاعب المغربي بالرحيل صوب الليجا.