أعادت الشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير «سرك» المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات تدوير 16 مليون طن من مواد البناء والهدم خلال العام الماضي، وذلك من خلال ذراعها الاستثمارية شركة «أكام» لتدوير المواد للخدمات البيئية المتخصصة في حلول إدارة مواد الهدم والبناء.

وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة «أكام» المهندس عبدالرحمن المانع، أن الشركة قامت بمعالجة أكثر من مليوني طن من مواد الهدم والبناء وإعادتها للسوق المحلي، مؤكدًا أن «أكام» حققت أرقامًا قياسية.

وقال: «إن «أكام» دشنت مبادرة صناعة البلوك الأسمنتي الأخضر، وذلك من خلال إعادة تدوير بقايا الخرسانة الجاهزة والاستفادة منها وضخها لمصانع البلوك الأسمنتي لتحقيق مفهوم الاقتصاد الدائري وتخفيف الرمي العشوائي للخرسانة، مشيرًا إلى أنه تم رصد ميزانية رأسمالية بلغت 160 مليون ريال للتوسع في العمليات التشغيلية والمعالجة ورفع الكفاءة وقيادة القطاع».


فيما أكدت «سرك» أنها ماضية مع شركاتها التابعة نحو تحقيق أهدافها بإستراتيجية متينة وواضحة لتطوير قطاع إدارة تدوير النفايات بشكل عام ومواد الهدم والبناء بشكل خاص بالتعاون مع الوزارات والقطاعات المعنية والمركز الوطني لإدارة النفايات من أجل الوصول إلى هدف الاستبعاد عن المرادم وتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.