أكدت شركة روشن المطور العقاري لمشروع «مرافي» شمال ⁧جدة أن المشروع يتسع لأكثر من 130 ألف نسمة ويضمُّ قناة مائية صناعية تمتد لـ11 كم وعرض 100 متر، تحتوي على نظام التنقل متعدد الوسائط من سيارات الأجرة المائية، وخطوط الحافلات، ومحطة المترو، والربط المباشر للقناة مع مطار الملك عبدالعزيز الدولي، ويضم المشروع مناطق سكنية وحيوية وترفيهية وفنادق وملاعب رياضية.

واجهة بحرية

تعد مرافي وجهة متعددة الاستخدامات تقع على ضفاف قناة مائية جديدة تمتد على مساحة تتجاوز 6.6 ملايين متر مربع وتشكل واجهة بحرية حضرية وحيوية بمسارات مخصصة للمشاة صممت لتغير وجه الحياة في جدة وتضع معايير جديدة للتطوير في المدينة، مما سيساهم في تحقيق طموحات رؤية المملكة 2030 ودعم مقومات جودة الحياة.

نطاق دائري

أوضحت مصادر لـ«الوطن» أن القناة المائية ستنطلق من شرق أبحر إلى طريق المدينة ثم إلى قبة سوبر دوم ومنها إلى ملعب الجوهرة وتتصل مباشرة بشرم أبحر بطول 11 كم، وستكون القناة الأولى من نوعها على مستوى العالم وتجعل من عروس البحر الأحمر واجهة سياحية فريدة من نوعها وتضاهي هذه القناة بمساحة الواجهات البحرية نظيراتها الموجودة في العالم، لكنها ستكون أكبر واجهة بحرية بالعالم، وأضافت المصادر أن المنطقة ستكون عبارة عن جزيرة تربط عددًا من أحياء مدينة جدة التي ستكون على نطاق دائري للقناة المائية، وستكون المناطق داخل القناة المائية عبارة عن جزيرة مطلة على شرم أبحر والقناة المائية بشكل مباشر، وستوفر واجهة بحرية ضخمة لسكان جدة وتخلق فرصًا استثمارية ووظيفية وتنموية.

التاكسي المائي

وقالت المصادر إن القناة المائية تتصل بمطار الملك عبدالعزيز، وستتيح للزوار التنقل عبر التاكسي المائي إلى الواجهة البحرية الجديدة (الجزيرة) والاستمتاع بمرافق المشروع، مشيرة إلى أن اختيار شمال جدة جاء باعتبارها منطقة واعدة بالمشاريع الحيوية الجديدة بإقامة مجتمع متكامل مستوحى من تصاميم جدة التاريخية.