يخوض نجم منتخب مصر والاتحاد سابقا وضمك حاليا طارق حامد تحديا جديدا في مسيرته المميزة، بعدما انتقل رسميا إلى فارس الجنوب عقب نهاية مشواره مع العميد.

وعرفت مسيرة حامد العديد من الرهانات، التي نجح دوما في تجاوزها، وكان آخرها ما قدمه مع العميد خلال الموسم الماضي، وكان أحد أهم عناصر الفريق المتوج بلقب دوري روشن السعودي للمحترفين، ولقب كأس السوبر السعودي، فهل يكرر الفرعون المصري نجاحاته مع فارس الجنوب، حيث ستحمل التجربة تحديا من نوع خاص، حيث يسعى النجم المصري لإثبات أنه كان يستحق الاستمرار في الاتحاد، رغم التعاقد مع نجوم عالميين في منتصف الملعب على غرار كانتي وفابينيو.

مع انتقال حامد لضمك يخوض اللاعب تحدياً مختلفا مع فريق لا ينافس على الألقاب، ما يزيد من صعوبة مهمة إثبات وجوده أمام كوكبة من نجوم العالم بالدوري السعودي.

ويعول مدرب ضمك، الروماني كوزمين كونترا على طارق حامد كثيراً، لزيادة الصلابة الدفاعية لفريقه الذي تلقى 9 أهداف في الدوري.

ويفضل المدرب الروماني اللعب بـ3 مدافعين في الخلف، ما يزيد من أهمية دور لاعب الارتكاز.