كشفت دراسة حديثة عن الشكل الحقيقي للعملاقين الجليديين، كوكبي «نبتون» و«أوروانوس» وهما أقرب كثيرًا في اللون مما كان يُعتقد سابقًا.

واستخدمت الدراسة بيانات تلسكوبية حديثة لتصحيح الأخطاء التاريخية في الألوان وشرحت التغيرات الطفيفة في اللون في أورانوس فوق مداره.

ويشتهر كوكب «نبتون» بلونه الأزرق المشبع، وكوكب «أورانوس» بلونه الأخضر، لكن الدراسة الجديدة كشفت أن العملاقين الجليديين هما في الواقع أقرب بكثير في اللون مما كان يعتقد عادة.

وتم تأكيد الظلال الصحيحة للكواكب بمساعدة البحث الذي أجراه، باتريك إيروين، من جامعة «أكسفورد»، حيث وجد هو وفريقه أن كلا العملاقين لهما ظل مماثل من اللون الأزرق المخضر.