فيما لا يزال مصير المروحية التي كانت تقل الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ووزير خارجيته وآخرين، غامضا بعد سقوطها في وسط الغابات في محافظة أذربيجان الشرقية، اليوم الأحد، أفاد مسؤول إيراني للتلفزيون الرسمي بأنه جرى الاتصال بأحد ركاب طائرة الرئيس وأحد أفراد الطاقم.

إلى ذلك، قالت وكالة "رويترز" إنه تم العثور على حطام طائرة الرئيس الإيراني، إلا أن الهلال الأحمر الإيراني نفى ذلك.

و ذكرت وكالة “تسنيم” نقلاً عن النائب التنفيذي للرئيس الإيراني أنه تم إجراء اتصال مع أحد ركاب المروحية وأحد أفراد طاقمها، ويبدو أن الحادث لم يكن خطيراً.

وقالت إرنا إنه تم تحديد الموقع الدقيق لحادث مروحية الرئيس الإيراني في منطقة بين أردشير وبرازين التابعة لمدينة فارزغان.