أطلقت رئاسة الشوؤن الدينية بالمسجد النبوي، بحضور رئيس الشؤون الدينية للمسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، الخطة التشغيلية لوكالة رئاسة الشؤون الدينية للمسجد النبوي لموسم حج 1445، التي تعد الخطة الأكبر للوكالة؛ تحت شعار محورية خدمة الزائر والضيف والعناية باحتياجاته؛ وإيصال رسالة المسجد النبوي الدينية عالميًّا بما يحقق تطلعات القيادة وفق أعلى معايير الجودة، وحوكمة الأداء وقياس الأثر؛ إثراء لتجربة ضيوف الرحمن من الزائرين للمسجد النبوي.

وأوضح رئيس الشؤون الدينية في كلمته التي ألقاها خلال تدشينه الخطة في مكتبه في رئاسة الشؤون الدينية للمسجد النبوي، أن الخطة تتمحور في مسارات دينية إثرائية متنوعة؛ معلنًا إطلاق أكثر من 60 مبادرة رئيسية ومصاحبة، إلى جانب فعاليات وبرامج دينية تتضمن دروسًا علمية وتوجيهية وإرشادية؛ إضافة إلى تدشين 500 حلقة في المسجد النبوي؛ ودعم هيئة الأمر بالمعروف بالمسجد النبوي بـ 250 موظفًا.

وأضاف أن ملف تعزيز الجهود الرقمية الدينية؛ حظي بأولوية في الخطة، وذلك لتعميق التجربة الرقمية الدينية للحرمين الشريفين وتجويدها، بما يسهم في تكامل منظومة الخدمات الرقمية الدينية؛ واستثمار التقانة والذكاء الاصطناعي، والتطبيقات الذكية والإعلام الرقمي، وتفعيل المبادرات النوعية الدينية؛ نحو الريادة الرقمية.

وأكد السديس، حرص الرئاسة على تعزيز مكانة المملكة وقيمها الإسلامية النبيلة في العالم والتناغم والتنسيق مع المنظومة الأمنية وهيئة العناية بالحرمين وشركاء النجاح، والقطاعات العاملة في الحرمين وتحقيق رضا الضيف الزائر؛ وفق تطلعات القيادة الرشيدة -حفظها الله- لتقديم أرقى الخدمات الدينية لضيوف الرحمن وتعزيز قيم التسامح والوسطية، والتأكيد على ريادة المملكة الدينية العالمية، ونشر تعاليم الشريعة السمحة.

يذكر أن الخطة تضمنت العديد من البرامج الدينية التي تتضمن دروسًا علمية وتوجيهية وإرشادية، ضمن تناغمها مع المرتكزات الإستراتيجية للخطة التشغيلية للرئاسة، وتدعيم رسالة المسجد النبوي الدينية الوسطية، وإبلاغها إلى العالم، ونشر قيم الاعتدال والتسامح، والتأكد من إثراء تجربة الزائرين دينيًّا، وترسيخ مكانة المملكة العربية السعودية إسلاميًّا وعالميًّا.