يشارك نادي الكتاب الطائر التطوعي في معرض الرياض الدولي للكتاب 2018 تحت شعار «الكتاب الطائر.. لكي لا تبقى المعرفة حبيسة الأرفف».  ويهدف النادي إلى ترسيخ مفهوم الكتاب الطائر عالميا، والوصول لجيل قارئ مثقف مهتم بالكتاب عبر أنشطة وفعاليات محفزة، ونشر فلسفة الكتاب الطائر عالميا، كما يهدف إلى تمكين الشباب والشابات من النواحي الأدبية وتنميتهم ثقافيا، وزيادة الوعي بأهمية القراءة وتعزيزها وتوفير محتوى مقروء ومسموع. ويعمل النادي على انتشار الكتب في أرجاء العالم لتعم الفائدة وتصل لأكبر شريحة، وفكرته هي وضع الكتاب بعد الانتهاء من قراءته في أي مكان يصل إليه، ليستفيد منه قارئ آخر، وقد ينتقل الكتاب بهذه الطريقة في جميع أنحاء العالم، وقد وصل عدد الكتب الطائرة من خلال النادي إلى 2110 كتاب وضع عليها ملصق الكتاب الطائر، ووصل عدد المستفيدين إلى 4380 قارئا.


10 دورات لجامعة سعود أسست للحدث


 

 أول إطلالة لمعرض الرياض 1397 (1977) نظمته جامعة الملك سعود


 

استمرت جامعة الملك سعود تنظمه حتى عام 1425 (2004)

 




تخللت فترة تنظيم الجامعة انقطاعات وعدم انتظام مواعيد المعرض

 

 نظمت الجامعة الدورة السابعة عام 1414 (1994)، ثم توقف المعرض حتى عام 1421 (2000)



 الدورة العاشرة عام 2004، كانت آخر دورة تنظمها الجامعة



وزارة التعليم العالي تسلمت راية التنظيم عام 2006



 تولت وزارة الثقافة والإعلام «وكالة الشؤون الثقافية» التنظيم منذ عام 2007

 

 دورة 2008 ألغيت الإشارة إلى رقم الدورة وصار يكتفى بالعام فقط


8 مخالفات تعاقب عليها الأنظمة


عرض أو بيع الكتب والمواد الثقافية غير المجازة من وزارة الثقافة والإعلام.

عرض وبيع الكتب والمواد الثقافية المزورة، غير الأصلية.

عرض أو بيع الكتب والمواد الثقافية بدون توكيل.

عرض أو بيع أي مادة ثقافية غير واردة في دليل المعرض.

توزيع الكتب والمطويات والأشرطة أو المواد الثقافية بدون موافقة خطية مسبقة من إدارة المعرض قبل الافتتاح بأسبوعين.

عدم التزام التسعيرة المحددة.

البيع بكميات تجارية.

تأجير الأجنحة للغير أو التنازل عنها، أو تبادل المواقع.

 


3 عقوبات للمخالفات

 إغلاق الدار لمدة تحددها إدارة المعرض

الإغلاق واستبعاد المشاركة

 إبلاغ اتحاد الناشرين وإدارات المعارض باسم الدار المخالفة