وقع كل من مؤسسة سليمان صالح العليان، ممثلة بعضو مجلس إدارة المؤسسة لين محمد فليفل، ومؤسسة المهيدب لخدمة المجتمع ممثلة بالمدير التنفيذي سارة عصام المهيدب، والدكتورة لميس سليّم، وجامعة الفيصل ممثلة بعميد كليّة الطب وكيل الشؤون الإدارية والمالية الدكتور خالد القطّان، مذكرة تفاهم لإنشاء برنامج تدريب أخصائيي الصحة النفسية للطفل.

تمويل البرنامج

وفقا للاتفاقية ـ التي وقعت بحضور مدير جامعة الفيصل الدكتور محمد الهيازع ـ سيتم تمويل البرنامج من قبل مؤسسة سليمان صالح العليّان، ومؤسسة المهيدب الاجتماعية بنسبة 75% و25% على التوالي.

قال عميد كليّة الطب وكيل الشؤون الإدارية والمالية الدكتور خالد القطّان، إن «جامعة الفيصل ستكون حاضنة للبرنامج المقترح بقيادة الدكتورة لميس سليمان السليم، أستاذ مساعد في علم النفس السريري للأطفال واليافعين».

وشدد على أهمية مد جسور التنسيق والشراكة بين المؤسسات الوطنية، معربا عن ثقته بأن التعاون مع الدكتورة لميس سليمان السليّم، ومؤسسة سليمان صالح العليان الخيرية، ومؤسسة المهيدب لخدمة المجتمع سيفتح آفاقا مستقبلية من المشاريع والمبادرات المبتكرة في مختلف المجالات التي تخدم الأوساط العلمية في المملكة.

الاضطرابات العقلية

يذّكر أن الاضطرابات العقلية تشكل العبء المرضي الأكبر في العالم، وتأتي في المرتبة الثانية بعد أمراض القلب والأوعية الدموية، وتشير الدراسات إلى أن نسبة استمرارية الاضطرابات العقلية من الطفولة إلى النضج عالية، حيث إن الاضطرابات النفسية التي تبدأ أعراضها في مرحلة الطفولة قد تصل إلى 50%، لذا فإنه من المرجح أن تستمر صعوبات هؤلاء الأطفال ما لم يحصلوا على الخدمات المناسبة للحد من آثارها.

والنقص الحاد في مقدمي خدمات الصحة العقلية المؤهلين في المملكة العربية السعودية يعني أن هذه الفئة محرومة من الأساليب المعتمدة والفعالة، والتي من شأنها تغيير مسار نموهم وتطورهم، في حين أن الفجوات كثيرة في مجال الخدمات النفسية.

توجه البرنامج:

خدمة الأطفال الذين يعانون من الأعراض النفسية البسيطة والمتوسطة

أهدافه :

1ـ إنشاء برنامج "دبلوم عالي" في الصحة النفسية للطفل

2ـ تدريب 40 من العاملين في مجال الصحة النفسية في السنوات الثلاث الأولى

3ـ تأهيل أعضاء هيئة التدريس السعوديين لتولي البرنامج بعد 3 سنوات من انطلاقته.

4ـ رفع كفاءة مقدمي الرعاية النفسية للأطفال في مختلف البيئات

5ـ تنمية مجتمع متعدد التخصصات يعمل على تحسين رعاية الصحة النفسية للأطفال.