سجلت صادرات السيارات الألمانية تراجعا ملحوظا خلال النصف الأول من العام الحالي. وأعلن اتحاد شركات صناعة السيارات الألمانية (في دي إيه) في برلين، أن عدد السيارات التي تم تصديرها خلال الأشهر الستة الأولى من العام الحالي بلغت نحو 1.9 مليون سيارة بتراجع بنسبة 15% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي. وقد ترك تراجع الصادرات أثره على حجم الإنتاج الذي وصل في الأشهر الستة الماضية إلى 2.5 مليون سيارة بتراجع بنسبة نحو 12% مقارنة بنفس هذه الأشهر من 2018. تجدر الإشارة إلى أن إنتاج نحو 75% من كل سيارات الركاب في ألمانيا مخصص للتصدير. وفي المقابل، ارتفعت المبيعات في السوق الداخلية خلال نفس الفترة بنسبة 1% مقارنة بالنصف الأول من 2018 لتصل إلى 1.8 مليون سيارة. ويتوقع الاتحاد أن يسجل الإنتاج تراجعا خلال مجمل العام الحالي بنسبة 5% مقارنة بمستواه في 2018، ولا يزال القطاع يعاني تداعيات الصراعات التجارية بين الولايات المتحدة والصين، بالإضافة إلى النقاش حول الحواجز الجمركية.