في ليلة استثنائية ضمن ليالي حفلات موسم صيف عسير، الذي تنظمه الهيئة العامة للترفيه أحيا كلا من فنان العرب محمد عبده والفنان فارس مهدي على مسرح طلال مداح بأبها حفلا، جمعهم بجمهور الفن والطرب أول من أمس الجمعة الموافق 12 يوليو.

البداية مع فارس

بدأ الحفل مع الفنان فارس مهدي، الذي تغنى بأحد أغاني طلال مداح "مرحبا بك ياهلا"، أحيا لذكره وتقديرا لفنه، كما قدم مهدي عددا من أغانية كان من بينها "حنا جنودك ياوطن" و"تفنن يابعد روحي" و"اندماج الأرواح" و"أنا حبيبي من أكون بحياتك"، واختتم وصلته بقوله للجمهور: "أقدر حماسكم للقاء أبو نورة الذي انتظره أنا أيضا، واسمحوا لي أنا أجلس بينكم لاستقباله".

لما تكوني أبها

بدأت الوصلة الغنائية الثانية مع فنان العرب محمد عبده، والذي دخل للمسرح على أغنية ماهو عادي، الذي تفاعل معه الجمهور، حينما تغنى بأبها قائلا "وأنتِ لما تكوني أبها ماهو عادي"، وكانت قائمة فنان العرب زاخرة بألوان من الموسيقى والأغنيات، التي ترتبط بالوجدان والأمكنة، مثل "ردي سلامي" و"صوتك يناديني" و"ريانة العود"، كما قدم رائعة "المسافة" التي صفق لها جمهور أبها، وصدح بـ"الأماكن".

يتغنى بعسير وجازان

تغنى أبو نورة على مسرح طلال مداح في عسير وجازان بـ"انورت سودة عسير بطلتك" و"مثل صبيا" و"معك التحية يا نسيم الجنوبي" و"ضبي الجنوب"، وفي حب الوطن أهدى فنان العرب جمهور أبها أغنية "يا أبو فهد"، واختتم وصلته الغنائية بـ"فوق هام السحب"، الذي تفاعل معها الجمهور ورددها وصفق بحرارة.

مرحلة جميلة

شكر محمد عبد جمهور بأبها بقوله: "شكرا إننا بنعيش في هذه المرحلة الجميلة، ونقدر الفن على هذا المسرح اللي ضحى بحياته عليه الكبير طلال مداح".

المهندس وكرم بأبها

من جهة أخرى يستعد الفنان ماجد المهندس والفنانة نجوى كرم، لإحياء حفل غنائي، ضمن موسم حفلات صيف عسير، وذلك على ذات المسرح مسرح طلال مداح بأبها، يوم الأحد 21 يوليو الجاري.

يذكر أن الفنانة نجوى كرم أول فنانة لبنانية تتغنى في أبها.