استنفر قسم الأشعة والتصوير الطبي بمستشفى الملك فهد المركزي بجازان جهوده في التوعية بسرطان الثدي، وذلك من خلال فحص 62 حالة منذ انطلاق الحملة الوطنية التوعوية للكشف المبكر عن سرطان الثدي مطلع شهر أكتوبر الحالي، وتنفيذ الأشعة التلفزيونية لمن تقل أعمارهن عن 40 سنة.

وأوضحت صحة جازان لـ»الوطن»، أن المستشفى أتاح استقبال الحالات الراغبة بإجراء الفحص المبكر عن سرطان الثدي عبر أشعة الماموجرام طوال العام، وذلك لرفع وتعزيز مستوى الوعي لدى المجتمع، بأهمية الفحص المبكر عن سرطان الثدي، وتسهيل الإجراءات، وتخصيص مكتب لاستقبال الحالات دون الحاجة لموعد مسبق، والتنسيق مع عيادة الجراحة، وتحويل الحالات التي تظهر لها نتائج إيجابية للمتابعة.