دشن أمير منطقة حائل عبدالعزيز بن سعد، فعاليات موسم حائل بحضور رئيس مجلس الإدارة للهيئة العامة للرياضة ورئيس موسم حائل الأمير عبدالعزيز الفيصل، ونائب أمير منطقة حائل الأمير فيصل بن فهد بن مقرن، بقصر القشلة التاريخي مساء اليوم الخميس، ويستمر حتى 8 فبراير 2020.

وقد ألقى الأمير عبدالعزيز الفيصل، كلمة أكد فيها على ترحيبه في موسم حائل الذي يصافحنا من منطقة الأصالة ومنبع القيم وموطن الحضارة، وقال حائل الملهمة بجبالها وسهولها وكل تضاريسها، معها نبني تطلعاتنا نحو فعاليات ثقافية ورياضية وترفيهية وسياحية ترسم للعالم لوحة فنية مبهرة.. نؤكد من خلالها أن كل جزءٍ من هذا الوطن الغالي ينبض بجمال الحياة الكريمة لمواطني هذه الأرض وزوارها.

وأوضح أن مواسم السعودية بما تقدمه أصبحت مصدر سعادة حقيقية لكل فئات المجتمع وأبنائه، بفضل ما تجده من دعم واهتمام من قيادة وطننا الغالي، وبرؤية ثاقبة من ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز.

وأعرب عن شكره على التعاون والحرص من قبل إمارة المنطقة والقطاعات الحكومية والأهلية، لتقديم ما يليق بهذه المنطقة وأهلها.

ثم رحب أمير منطقة حائل عبدالعزيز بن سعد، بالجميع، وأشار إلى أهمية موسم حائل الاقتصادية، لما يتضمنه من فعاليات ثقافية ورياضية وترفيهية وسيسهم بتفعيل قطاعات متعدده منها الإيواء والخدمات، وإطلاق قدرات القطاعات المعنية، وتوفير فرص عمل مؤقتة ودائمة في هذا المجال، مشيراُ إلى أن الموسم يأتي في إطار رفع مستوى جودة الحياة للمواطنين، وبناء مجتمع حيوي، إذ تزخر المملكة بعدد من المقومات التاريخية والثقافية المهمة، العريقة.

ويحوي الموسم مهرجانات عدة منها، نبض حائل الذي يضم الكثير من الفعاليات الممتعة والمختلفة كل أسبوع! سيكون هناك قسمان رئيسيان واحد للطعام والآخر للفنون والحِرف.

وفي قصر قشلة العديد من الأنشطة من معرض الفنون إلى عالم الآثار الصغير، وأكشاك الأطعمة، والفنون والحِرف اليدوية للعائلات المنتجة من مدينة حائل.

وفي منتزه مشار منطقة المرح والمغامرات البيئية، و حبل الإنزلاق، ودورة محاربي النينجا، وشبكة التسلق، والسينما في الهواء الطلق، كما هناك العديد من الألعاب وورش العمل التي يمكنهم الاستمتاع بها والمشاركة فيها. مثل الترامبولين، وركوب البنجي، وحبل الإنزلاق المخصص لهم، وكرة القدم.

ومن الفعاليات الرياضية فروسية التحمل، وهي رياضة تعتمد على التحكم في سباقات المسافات الطويلة، تتراوح مسافة السباق ما بين 20000 إلى 30000 متر، كما يقام سباق الهجن بعدد 60 شوطاً يستمتع فيه محبي رياضة الأصالة والتراث بمتابعة السباقات والمشاركة .

كذلك مسار المشي سيعبر مسافات طويلة من جبال حائل عبر طرق مختلفة خلال 3 أيام، تتراوح الصعوبة من السهل، للأطفال والكبار، إلى الصعب، للبالغين فقط، والمغامرة مع 15 جوالة.

وسيقام سباق عالمي للدراجات الجبلية متعددة المراحل في 4 أيام ، عبر جبال حائل. أربعة مراحل في مناظر طبيعية خلابة.

وستنظم في موسم حائل "الرياضة للجميع" سباق للركض وركوب الدراجات في مناطق مختلفة من حائل وستكون الأنشطة بمستويات مختلفة من الصعوبة من أجل تلبية جميع المستويات من المبتدئين والرياضيين ذوي الخبرة- (للأطفال).