تدرس السلطات البريطانية استخدام الطائرات المسيرة «درونز» لنقل الدم والأدوية الضرورية لتوفير الوقت ونحو 8 مليارات إسترليني.

وقالت صحيفة «The Sun» البريطانية، إن هيئة الخدمات الصحية البريطانية بدأت تجارب لاستخدام طائرات بدون طيار، لتسليم عينات الدم والعلاج الكيميائي المنقذة للحياة في إطار خطط رائدة لتوفير وقت الانتقال بين المستشفيات وعيادات الجراحة العامة.

وإذا نجحت التجارب، يمكن استخدام الطائرات المسيرة في جميع قطاعات هيئة الخدمة الصحية، ورجحت الصحيفة أن هذه التجربة ربما يثبت أنها خطوة مبكرة حاسمة نحو ثورة في استخدام الطائرات المسيرة في جميع قطاعات خدمات الطوارئ.

وأشارت إلى أن شركة (Solent Transport) لخدمات النقل اقترحت إجراء التجارب، في إطار مشروع يضم أربعة مجالس محلية على الساحل الجنوبي للبلاد.

وأوضحت أنها تريد أن تغطي الطائرات المسيرة مسافة 15 ميلاً (24 كم) بين مستشفى ساوثهامبتون العام ومستشفى «الملكة ألكسندرا»، ومستشفى سانت ماري في جزيرة وايت.