شهد أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود، اليوم، ختام مهرجان القصيم للصقور بمحافظة الأسياح، بمشاركة 102 صقار من كافة أنحاء المنطقة، بحضور وكيل إمارة المنطقة الدكتور عبدالرحمن الوزان، ومستشار أمير القصيم إبراهيم الماجد، ومدير فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة المهندس سلمان الصوينع، ومحافظ الأسياح محمد العريفي، ورئيس بلدية الأسياح الدكتور يوسف العمار، وأهالي المحافظة ومسؤوليها والمتسابقين.

رياضة الآباء والأجداد

شكر الرئيس التنفيذي للمهرجان ناصر بن فدغوش العجمي، لأمير منطقة القصيم لرعايته ودعمه وتشجيعه، مؤكداً أن الأمير فيصل بن مشعل الداعم الرئيس لتحقيق النجاحات للمهرجان، التي كانت سابقاً حلماً يحلم به كافة هواة الصقور بالمنطقة، لافتاً الانتباه إلى أن مثل هذه الرعاية هي لتعزيز المشاركة لهواة الصيد بالصقور عبر رياضة الآباء والأجداد والعمل على مواصلة تطويرها والارتقاء بها نحو آفاق أوسع، مبيناً أن مهرجان القصيم للصقور يعد من أهم الكرنفالات الرياضية التي تبرز ما تمتلكه المنطقة من تنوع.

102 متسابق

انطلق السباق وعرض الصقور بمشاركة 8 متسابقين من بريدة وكافة محافظات المنطقة، بمجموع 102 متسابق، شاركوا على مدى 4 أيام بعد تأهلهم للمشاركة في المهرجان، حيث وصل العدد الإجمالي لهواة الصقور المشاركين بالمنطقة إلى 750 صقاراً، وتوج الأمير فيصل بن مشعل، محافظة المذنب بالمركز الأول في المسابقة الخاصة بالمهرجان لفئتي الحر والشاهين.

تعطش كبير

أكد أمير القصيم في كلمته أن مهرجان القصيم للصقور بعد أن كان حلماً أصبح حقيقة على أرض الواقع، قائلاً "إن وجود 750 صقاراً من أبناء المنطقة تأهل منهم 102 صقار يعكس وجود تعطش كبير لوجود وتنفيذ ومواصلة إقامة مثل هذه المسابقات الرياضية، إذ أن رياضة الصقور هي تاريخ وتراث آبائنا وأجدادنا ونحن نعشقها من قلوبنا ويترجمها أبناء وإخوان لنا أصبحوا يتنافسون في مثل هذه المسابقات الرياضية".

دور كبير

شكر الأمير فيصل بن مشعل، للرئيس التنفيذي للمهرجان ناصر بن فدغوش العجمي على ما قدمه من جهود واقتدار على تنفيذ المهرجان، مثمناً لمحافظ الأسياح ولرئيس بلدية المحافظة وكافة القطاعات المشاركة جهودهم في تنفيذ المهرجان ونجاحه، مباركاً لصقاري محافظة المذنب فوزهم، مشيراً إلى أن العمل قائم على قدم وساق لحين رؤية سوق مخصص للصقور في محافظة الأسياح؛ ليكون وجهة سياحية ورياضية لهواة الصقور، مثنياً على الدور الكبير للداعمين على رأسهم الأمير سلطان بن تركي بن محمد بن سعود الكبير، ورجل الأعمال فدغوش بن هزاع العجمي وكافة الداعمين.

- محافظة المذنب ظفرت بالمركز الأول

- 750 صقارا تواجدوا في المهرجان

- 102 صقار تأهلوا إلى الختام

- 8 صقارين قدموا العروض في الحفل