ثمن أمير منطقة القصيم الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود، جهود رجال الأمن وتمكنهم من العثور على الطفلة المفقودة الجوهرة، التي فقدت بمدينة بريدة، ومواصلة البحث عنها حتى الوصول إلى مكانها وإعادتها إلى أهلها بخير، مشيدا بالدور الفعال لكافة ضباط وأفراد شرطة المنطقة والبحث الجنائي، من خلال ما يقدم لهم من دعم ورعاية واهتمام من لدن خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين، والمتابعة الدائمة من قبل وزير الداخلية، معبرا عن فخره واعتزازه بالمهنية والاحترافية التي بذلها مدير شرطة المنطقة اللواء علي بن حسن بن مرضي، وكافة زملائه من ضباط وأفراد في الشرطة والبحث الجنائي بالمنطقة.

من جهته، قدم اللواء مرضي شكره وتقديره لأمير المنطقة على متابعته ودعمه الدائم لكافة الأعمال التي تبذل في حفظ أمن المنطقة وأبنائها، سائلا المولى -عز وجل- أن يبارك بالجهود، وأن يوفق الجميع لكل خير.