قال الرئيس التنفيذي لشركة تيسلا إيلون ماسك في مقابلة حرة مع مورين داو كاتبة العمود لدى صحيفة The New York Times: إن رسائله المباشرة في تويتر تتكون في الغالب من صور هزلية، وإنه ليس قلقًا جدًا بشأن اختراقها.

وكان حساب ماسك واحدًا من بين أكثر من 100 حساب رفيعة المستوى في Twitter، اختُرقت في عملية احتيال للعملة الرقمية البيتكوين في 15 يوليو الجاري.

وقالت Twitter في وقت سابق: إن المهاجمين قد يكونوا تمكنوا من تنزيل الرسائل المباشرة الخاصة، والمعلومات الشخصية لبعض الشخصيات في هذه العملية، ومع ذلك، فقد أكّدت أن تلك الحسابات ليست من الحسابات الموثوقة، مثل حساب ماسك.

وقال ماسك: "لست قلقًا بشأن نشر الرسائل المباشرة الخاصة بي".

وأضاف: "أعني، أنه ربما يمكننا أن ننتقي قسمًا من الرسائل المباشرة الخاصة بي التي تبدو سيئة خارج السياق، ولكن الرسائل المباشرة تتكوّن في معظمها من الصور الهزلية".