تابع أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز حادثة انهيار منزل شعبي في حي عتيقة، والذي نتج عنه وفاة شخصين وإصابة خمسة آخرين، مقدما تعازيه لأسر المتوفين، وتمنياته بالشفاء العاجل للمصابين. وقد وجه الجهات المعنية بتقديم كافة الخدمات العلاجية للمصابين، والرفع عاجلا بأسباب هذا الحادث. وكان الدفاع المدني بالعاصمة قد باشر حادث انهيار منزل شعبي في حي عتيقة، ونتج عن الحادث 5 إصابات وحالتي وفاة؛ ونشر حساب مديرية الدفاع المدني على "تويتر" صورا أظهرت انهيارا كاملا للمبنى وسط محاولات حثيثة لرجال الدفاع المدني للبحث عن ناجين. ويأتي الحادث بعد 10 أيام من وقوع حادث مشابه في مدينة جدة عندما سقط منزل شعبي بحي الرويس نتج عنه وفاة واحتجاز 12 شخصا تم إخراجهم، حيث طالب كثيرون بحل مشكلة المنازل الشعبية التي تعاني من خطر السقوط أو تشكيل لجان لمعالجة هذه القضية.