أطلق أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد القويحص أمس منصة «صوت العملاء» التي تمكن إدارات الأمانة من الاستماع لمقترحات وملاحظات العملاء من خلال تقنيات الذكاء الاصطناعي، ضمن مشاريع الإدارة العامة للتقنية الرقمية لتحسين خدمات الأمانة.

وأوضح وكيل أمين العاصمة المقدسة للدعم والمساندة المستشار إبراهيم الغامدي أهمية الاستماع لصوت المستفيد لتحسين الخدمات الرقمية وتمكين إدارات الأمانة من تقديم الخدمات بشكل أفضل ومواكب لطموح الأمانة وتطلعات رؤية المملكة 2030.

من جانبه أوضح مدير عام التقنية الرقمية المهندس نايف هوساوي أن منصة صوت العملاء التي أطلقها أمين العاصمة المقدسة ضمن المرحلة الأولى من الخدمات المقدمة بالتقنيات الحديثة هي منصة تعمل على رفع مستوى الخدمات وإشراك المستفيدين في تطوير الأعمال بشكل غير مباشر؛ مستهدفة في ذلك وسائل التواصل الاجتماعي وصوت العملاء في تحسين الخدمات.

يُذكر أن أمانة العاصمة المقدسة تسعى إلى تطوير وتحسين تجربة المواطن بشكل مستمر من خلال الابتكار والإبداع في الوصول إلى المستفيدين وتطوير المنصات الحديثة والتقنيات الموجهة للتعرف على تجربة العملاء.