فيما صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود على عدد من القرارات التي اتخذها المجلس الصحي السعودي، شملت توحيد رموز الطوارئ في الحالات الطارئة والكوارث بين جميع القطاعات الصحية في المملكة، مع إضافة اللون الوردي لحالات اختطاف الأطفال، كشفت مصادر مطلعة لـ»الوطن» أن المركز السعودي لسلامة المرضى سيعد السياسات الخاصة بالإفصاح عن الأحداث الجسيمة بحيث تكون المنشآت ملزمة بإفصاح العاملين لديها من أطباء وممارسين فور وقوع الحدث الجسيم، وفي مدة زمنية لا تزيد عن 24 ساعة من وقوع الخطأ في المنشأة.

اللون الوردي

قالت المصادر إن اختيار اللون الوردي لحالات اختطاف الأطفال جاء بسبب أن هذا اللون يمثل معيارا عالميا موحدا لمثل هذه الحالات. وأضافت أنه ينبغي على كل منشأة إجراء تقرير عن الأخطاء الواقعة فيها خلال ثلاثة أشهر، والرفع بها للمركز.

قرارات المجلس الصحي السعودي

* توحيد رموز الطوارئ في الحالات الطارئة والكوارث بين جميع القطاعات الصحية

* إلزام المنشآت الصحية بإفصاح العاملين لديها من أطباء وممارسين صحيين فور وقوع الحدث الجسيم

* إعداد تقرير سنوي عن الأحداث الجسيمة في جميع القطاعات الصحية لغرض التعلم والمقارنة

* إعداد التنظيمات التطويرية للحد من تلك الأحداث

* إضافة اللون الوردي لحالات اختطاف الأطفال

* التأكيد على القطاعات الصحية بإجراء المسح السمعي للمواليد وتوثيقه في ملف المواليد سواء كانت إلكترونية أو ورقية

من أشهر حوادث خطف واستبدال المواليد

1420 خطف طفل عقب ساعة واحدة من ولادته في مستشفى النساء والولادة بالدمام

1428 كشف عن أشهر واقعة تبديل مواليد تمثلت بتبادل طفلين سعودي وتركي عن طريق الخطأ في مستشفى بنجران

1432 تسلم مواطن طفلين متوفيين بالخطأ من مستشفى الملك الجامعي

1434 اتهم مقيم مصري مستشفى بجدة بتبديل مولودته بمولود آخر

1434 اتهم مواطن مستشفى الولادة بخميس مشيط بتبديل مولوده بآخر ميت

1436 حادثة تبديل مولودين بالخطأ في مستشفى الملك سعود بعنيزة

1435 تبديل مولودة بالخطأ في مستشفى بمحافظة الخرج

1437 حادثة تبديل مولودين بالخطأ في مستشفى خاص بالقطيف

1438 خطف مولود بعد ولادته مباشرة من مستشفى الملك خالد بمحافظة الخرج

1438 اتهم مواطن مستشفى النساء والولادة بعرعر بتبديل مولودته الأنثى بمولود ذكر

1438 اختفاء مولودة في مستشفى الملك فهد التخصصي في تبوك

1438 حادثة استبدال مولود في مستشفى الداير بني مالك العام

1440 شهد مستشفى تبوك للأطفال والولادة حالة تبديل مولودين

1441 الكشف عن أشهر قضية خطف الأطفال التي عرفت بـ«خاطفة الدمام» أو «اختطاف الخنيزي والعماري» في طفولتهما ثم عودتهما إلى أحضان أسرتيهما بعد غياب استمر لنحو 22 عاما