نظمت أمانة منطقة عسير ممثلةً في المجلس البلدي، ورشة عمل بعنوان «التعديات بين الواقع والمستقبل» التي قدمها رئيس المجلس البلدي محمد بن سعيد آل بريق.

وأكد ابن بريق أهمية محاربة التعديات على الممتلكات والمرافق العامة والوقوف صفا واحدا للحد من مخاطر هذه الآفة، موضحاً أن هذه الورشة جاءت لمناقشة الحد من ظاهرة التعديات كخطوة عملية تأتي في ظل توجيهات الأمير تركي بن طلال، مشيراً خلال حديثه إلى أن الورشة تسعى إلى توضيح خطر التعدي على الأفراد والجماعات والمجتمع والبيئة بجميع عناصرها.

وقدم أمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي شكره وتقديره لأمير المنطقة على جهوده ودعمه لأعمال الأمانة، متطلعاً بأن تحقق مقاصدها بأهمية العمل التعاوني في مكافحة هذه الظاهرة.