اضطرت منصة التواصل الاجتماعي «Parlor»، الإثنين، إلى وقف الخدمة، بحسب ما أظهرت مواقع رصد، بعد أن حذرت «أمازون» الشركة من مغبة قطع وصولها إلى خوادمها بسبب عدم قيامها بضبط المحتوى العنيف بشكل مناسب.

وتصاعدت شعبية هذا الموقع في الأسابيع الماضية وأصبح التطبيق المجاني الأول في App Store، بعد ما حظرت «Twitter» الأكبر حجما بكثير، الرئيس دونالد ترمب عن منصتها.

وتدفقت على المنصة رسائل التأييد لهجوم الأربعاء في واشنطن العاصمة، إلى جانب دعوات لمزيد من التظاهرات، ما دفع «Google» لإزالتها من متجر تطبيقاتها الجمعة، ثم «Apple» السبت.

ثم أكدت «أمازون» أنها ستعلق المنصة من خدمتها السحابية الاستضافية لسماحها «بتهديدات بأعمال عنف». في رسالة إلى مالكي Parlor قال عملاق الشبكة العنكبوتية، إنه سيعلق الخدمة اعتبارا من الساعة 11,59 بعد ظهر الأحد.