دشن المدير العام للتعليم بمنطقة جازان الدكتور إبراهيم بن محمد أبوهادي أمس، استراتيجية الإدارة 2021 - 2025 وذلك بمركز القيادات بالإدارة العامة بمدينة جازان.

تجويد التعليم

أكد أبوهادي خلال التدشين أن الإدارة تسعى لحوكمة العمل وتنظيمه، بما يضمن توحيد الجهود للوصول لتعليم متميز، يسهم في تجويد نواتج التعلم وتخريج أجيال على قدر عال من المعرفة والمهارة، للمساهمة في تحقيق رؤية المملكة 2030، مشيراً لأهمية المراجعة الدائمة لأداء الإدارة ومعرفة مواطن القوة، وفرص التحسين ووضع الخطط الأساسية والبديلة للتعامل مع مختلف الظروف، التي قد تواجه سير العمل، مشيداً بجهود منسوبي ومنسوبات إدارة التخطيط وجميع الإدارات المساندة في تقديم الإستراتيجية.

أهداف الإستراتيجية

قدم مدير إدارة التخطيط والتطوير الدكتور عصام كريري، عرضاً عن مفهوم الرؤية والرسالة، حيث نصت الرؤية على تقديم تعليم ريادي، فيما تضمنت الرسالة الريادة في تقديم تعليم تنافسي ابتكاري في إطار الحوكمة والاستدامة. موضحاً أن هذه الاستراتيجية تهدف لتحقيق مستقبل ريادي لتعليم المنطقة، مضيفاً أن الاستراتيجية نفذت بناءً على منهجية علمية، ومتوافقة مع خطط وزارة التعليم في تطوير وتحسين الممارسات، بما ينعكس إيجابياً على العملية التعليمية في المدارس.

حلقة نقاش

شهد التدشين حلقة نقاش مع القيادات التعليمية عن الإستراتيجية، إضافة لاستعراض عدد من أوراق العمل، حيث قدمت الأستاذة فاتن الحربي ورقة عن خطط تعليم جازان، فيما استعرضت الأستاذة أسماء حبادي، التحديات التي من الممكن أن تواجه تنفيذ الإستراتيجية، وقدم المشرف محمد رفاعي ورقة عن أهمية تفعيل التواصل، بين الأقسام والإدارات وإدارة التخطيط والتطوير.