بدأت شبكة بث الأفلام عبر الإنترنت الأمريكية «نتفليكس» في تضييق الخناق على الأشخاص الذين يشتركون في استخدام كلمة مرور خاصة بحساب واحد مع وجودهم في منازل مختلفة.

وأشار موقع «سي. نت دوت كوم»، المتخصص في موضوعات التكنولوجيا، إلى أن بعض مستخدمي «نتفليكس» أبلغوا بعدم قدرتهم على تجاوز صفحة دخول الشبكة مع ظهور رسالة تقول إنهم يجب أن يكونوا في منزل صاحب الحساب الأصلي نفسه، حتى يتمكنوا من دخول الشبكة.

وبحسب ما ذكره أحد مستخدمي «نتفليكس» على موقع «تويتر» للتواصل الاجتماعي، فإن الرسالة تقول: «إذا لم تكن تعيش مع صاحب هذا الحساب، فإنك تحتاج إلى أن يكون لديك حسابك الخاص، لتتمكن من المشاهدة»، ويوجد زر «إنشاء اشتراك جديد» مع الرسالة. وفي حالة وجود مالك الحساب الأصلي في مكان آخر غير منزله ويحاول الدخول إليه، يتم إرسال رسالة نصية إليه بها شفرة التأكيد من الهوية.

وتظهر هذه الرسالة حاليا عند محاولة الدخول إلى موقع «نتفليكس» من أجهزة التليفزيون، في حين لا تظهر عندما محاولة الدخول باستخدام هواتف «آيفون». من ناحيتها، أوضحت شركة «نتفليكس» أن الغرض من هذا الإجراء هو تحسين أمن حساب المستخدمين، وضمان عدم دخول غير المسموح لهم الحساب.