حاز أول تعليق من «أنتونيلا»، زوجة نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي، بشأن رحيله عن نادي برشلونة الإسباني إعجاب أكثر من مليوني متابع لها في أقل من 24 ساعة.

ونشرت «أنتونيلا» صورة تجمعها بزوجها وأبنائهما الثلاثة، وهم يقفون أمام كؤوسه وبطولاته، عبر حسابها على موقع «إنستجرام»، وأرفقت معها رسالة مؤثرة، قالت فيها: «ما مدى صعوبة تلخيص كل هذه السنوات في سطور قليلة؟، هناك الكثير من المشاعر التي تركت بصماتها إلى الأبد في حياتنا».

وتابعت: «لكن كما يقول المثل «ما لا يقتلنا يقوينا»، ومع وجود العائلة كأساس وقاعدة، سنخرج إلى الميدان مرة أخرى، وأقوى من أي وقت مضى، لنمضي أينما نذهب معا، ولكن دائما إلى الأمام».

تأثر ميسي

زوجة «ميسي» كانت حاضرة المؤتمر الصحفي الذي عقده، الأحد، للحديث عن مغادرته نادي برشلونة الإسباني، الذي حقق معه انتصارات وبطولات عديدة لسنوات طويلة. وأعطت «أنتونيلا»، خلال المؤتمر، زوجها منديلا، لكي يمسح دموعه، بعد تأثره لرحيله عن برشلونة.

عرض رسمي

انتهى عقد النجم الأرجنتيني، البالغ من العمر 34 عاما، والحائز على جائزة «الكرة الذهبية» 6 مرات، منذ نهاية يونيو الماضي، وأعلن نادي برشلونة، الخميس، مغادرته، لأنهم لا يستطيعون تحمل تكاليف الاحتفاظ به.

من ناحية أخرى، تسلم «ميسي» عرضا رسميا من نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، مدته عامان.

وعرض النادي الفرنسي على «النجم الفذ» عقدا مبدئيا يُعتقد أن قيمته تبلغ 35 مليون دولار سنويا بعد الضرائب. ويراجع «ميسي» وممثلوه حاليا العقد ويدرسونه بعناية، بحسب شبكة «سي. إن. بي. سي» الأمريكية.