يستعد موسم الرياض 2021 لإطلاق فعاليات منطقة (Combat Field) الترفيهية في الـ23 من أكتوبر الحالي، لتمكين محبي عروض الحركة والقتال والألعاب الحربية من عيش تجربة مثيرة غير مسبوقة تقام في المملكة لأول مرة.

وتحتضن المنطقة 33 لعبة على الأقل، تستمر فعالياتها حتى مارس 2022، ويخوض فيها اللاعبون تجربة القتال في خمسة عصور مختلفة، بدءًا باستخدام الرماح والسهام، ووصولًا إلى الطائرات المسيرة، إضافة إلى ميدان الرماية الحية وقيادة الدبابات وتجربة الإنزال بالحبل من طائرة الهليكوبتر من ارتفاع 200م.

6 مناطق

تتألف منطقة (Combat Field) من ست مناطق رئيسة، هي: المنطقة العسكرية (Military Zone)، المخصصة لهواة الحرب الميدانية، ومن أبرز فعالياتها: الدبابات الحربية، وميادين باينت بول، وميادين آي باتيل، وميادين الرماية «البنادق الهوائية»، وقفص الغضب، وفعالية (zip line)، وتستقطب منطقة خط النار (Line of Fire) محبي الرماية، وتضم فعالياتها: الرماية على الأطباق، والرماية بالذخيرة الحية.

وفيما تجذب منطقة (Wild Frontier) محبي ركوب الثيران ورماة الكاوبوي، وفندق الزومبي، تستهدف قرية العصور الوسطى (Medieval Village) هواة الحروب في العصور القديمة، ومن فعالياتها: الرمي بالسهام والفؤوس، والهروب من السجن.

أما المنطقة التقنية (Tech Zone) فيقصدها هواة القتال بالتقنيات الحديثة، ومن فعالياتها: رماية المحاكاة، وقتال الروبوتات، وقيادة الروبوتات، وغرفة الهروب الافتراضية (VR Escape Room) ودرون زون، بينما تحوي منطقة بارود (Baroud) خيمة استراحة المحارب، والراوي، ومدربة الصقور، وورش أطفال، وإسطبلًا مصغرًا للخيل.

موقع المنطقة

تقع منطقة الفعاليات شمال شرقي العاصمة الرياض على مساحة 310 آلاف م2، وتستوعب أكثر من 44 ألف زائر، وتفتح أبوابها ثماني ساعات يوميًا، من الخامسة عصرًا حتى الواحدة بعد منتصف الليل، مع توفير 12 ألف موقف سيارة، وتخصيص 600 أخرى لذوي الاحتياجات الخاصة.

وتضم منطقة «كومبات فيلد» متحفًا للسلاح على مساحة 300 م2، وخمسة معارض لبيع الذخيرة والأسلحة وإكسسواراتها، وتقدم عروضًا حية لقتال الروبوتات، وعروض المشاهد الخطرة للقتال الحي بين طرفين، تقدمها مجموعة من الاستعراضيين العالميين المحترفين وسط أجواء مليئة بالإثارة.