اعترضت السلطات المكسيكية طردا كان متجها إلى الولايات المتحدة، يحتوي على ما بدا أنها 4 جماجم بشرية، في مطار.

وذكرت قوة الحرس الوطني المكسيكي «جارديا ناسيونال» الجمعة، أنه تم العثور على الجماجم الأربع، التي يعتقد أنها بشرية، ملفوفة بورق ألومنيوم وبلاستيك، داخل صندوق من الورق المقوى، في مطار «كويريتارو» على بعد حوالي 200 كيلومتر، شمال غرب مكسيكو سيتي.

وأضافت القوة في بيان أن الرفات البشرية، جاءت من بلدة «أباتسينجان» في المنطقة الغربية الوسطى من ولاية «ميتشواكان» المكسيكية، وكانت موجهة إلى بلدة «مانينج» في ولاية «ساوث كارولينا» الأمريكية.

وتابعت القوة أن الطرد لم يكن مرفقا به التصاريح المناسبة لنقل رفات بشرية، مشيرة إلى أنه يجري تحقيق حول الأمر.