مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ضمن جهوده المبذولة في مختلف دول العالم، أن تغطي مساعداته كافة القطاعات الحيوية في المجال الإنساني لتشمل قطاع التعليم والصحة والإيواء والمياه وغيرها من القطاعات المهمة، إلا أن مركز الملك سلمان للإغاثة لم يقف على هذا الحد بل بادر بإطلاق مشاريع وبرامج إنسانية نوعية ضخمة أسهمت في نتائج إيجابية في ميدان العمل الإنساني، من بينهما مشروع " مسام" لتطهير الأراضي اليمنية من الألغام، وبرنامج الأطراف الصناعية، اللذان أسهما بجهود العاملين فيهما بحماية مئات الآلاف من الأرواح في اليمن من خلال تطهير المناطق اليمنية من الألغام الأرضية بمختلف أشكالها وأنواعها وأحجامها.

وقد تمكنت فرق مشروع "مسام" رغم المخاطر التي يواجهونها من انتزاع ما يقارب 400 ألف لغم في مختلف المناطق اليمنية منذ انطلاق المشروع في عام 2018 وحتى منتصف شهر مارس 2023.

كما قدمت مراكز الأطراف الصناعية أكثر من 142 ألف خدمة تشمل تركيب الأطراف الصناعية وحالات التأهيل الفني والبدني (العلاج الطبيعي والنفسي) للمصابين لكي يكونوا أشخاصاً منتجين، قادرين على العمل وممارسة حياتهم الطبيعة، استفاد منها 45.588 فرداً، في محافظات تعز وعدن ومأرب وسيئون، وذلك خلال الفترة 1/ 1/ 2020 - 28/ 2/ 2023.


وفي اليوم العالمي للتوعية بخطر الألغام يشارك مركز الملك سلمان للإغاثة المجتمع الدولي والمنظمات الأممية والدولية بالتوعية بمخاطر الألغام والدعوة لتعزيز الجهود في مكافحتها وحماية الأنفس منها وبناء قدرات العاملين في هذا المجال بالدول المتضررة والتخفيف من معاناة المتضررين.