فيما واصلت البلديات والجهات الصحية الزيارات الرقابية والتفتيشية على الأسواق والمطاعم والبوفيهات والمحال التجارية، على مدار الساعة، للتأكد من تطبيق الاشتراطات البلدية والصحية، منعت العديد من أمانات المناطق والمدن، إعداد وتجهيز أو تحضير وتعبئة الصوصات، (المايونيز، والثوم، والصوصات الأخرى)، ووضعت نموذج آلية التعامل معها وفق الاشتراطات والمواصفات، وذلك ضمن جهود الرقابة والمتابعة الدقيقة لضمان سلامة المنتجات الغذائية خاصة خلال فترة الصيف.

يأتي ذلك بعد حادثة التسمم الغذائي، الناتجة عن بكتيريا كلوستريديوم بوتولينيوم المسببة للتسمم «الوشيجي» في المايونيز عند معالجة أو تصنيع الطعام بشكل غير صحيح من ضمنها الأغذية المعلبة، إذ تعمل عملية التعليب على إزالة الأكسجين من المعلبات، مما يخلق بيئة منخفضة الأكسجين تسمح للجراثيم بالنمو إلى بكتيريا نشطة.

الشهادات الصحية


منعت أمس أمانة المنطقة الشرقية، استخدام بعض المنتجات المعبأة داخل المنشآت الغذائية في مدن ومحافظات المنطقة، مؤكدةً على ضرورة كون تلك المنتجات المعبأة من مصادر موثوقة ومعتمدة من الجهات ذات العلاقة، مع الالتزام بخطوات التعامل مع الخضروات والورقيات في تقديم السلطات الخضراء، وتخصيص موقعًا مستقلًا ومعزولًا لإعدادها وفقًا للاشتراطات البلدية في التعامل مع ذلك بما يضمن حماية الأغذية من أي ملوثات أو ميكروبات وضمان سلامة ومأمونية الغذاء المقدم للمستهلك.

وكثفت الفرق الميدانية بأمانة الشرقية جولاتها لمتابعة ومراقبة الأنشطة الصحية والتجارية، لرصد وضبط المخالفات للمنشآت الغير ملتزمة بالاشتراطات واللوائح البلدية وتطبيق العقوبات والتعليمات المقررة وفقًا للأنظمة، داعيةً أصحاب المنشآت الصحية والتجارية الالتزام بالاشتراطات واللوائح البلدية وطرق حفظ وتخزين وتداول المواد الغذائية بالطرق السليمة وإصدار الشهادات الصحية للعاملين للتأكد من خلوهم من أي أمراض معدية، حفاظاً على الصحة والسلامة.

اشتراطات بلدية

نفذت أمانة منطقة الجوف 3270 زيارة رقابية على الأسواق والمنشآت التجارية والمطاعم والمطابخ وصالونات الحلاقة والتجميل خلال شهر مايو الجاري، لمتابعة مدى الالتزام بالاشتراطات البلدية والصحية.

وأوضح المتحدث الرسمي للأمانة عمر الحموان أن فرق الرقابة التابعة للأمانة نفذت خلال شهر مايو الجاري 1124 زيارة تفتيشية للأسواق والمنشآت لمتابعة تطبيق الاشتراطات البلدية، بالإضافة إلى 2146 زيارة رقابة صحية، أسفرت عن ضبط عددٍ من المخالفات وتطبيق العقوبات النظامية على المخالفين. وأكدت الأمانة أن حملات الرقابة الميدانية بواسطة الفرق المختصة ستستمر خلال المرحلة المقبلة على مدار الساعة.

زيادة الامتثال

كثفت الأمانات خلال الأسبوع الجاري حملاتها الميدانية لرصد وتعقب البيع العشوائي وزيادة الامتثال للاشتراطات الصحية. وأسفرت الحملات عن مصادرة أطنان من الخضروات والفواكه التالفة والفاسدة وذلك في إطار التأكد من سلامة الأغذية المعروضة للبيع.

اشتراطات صحية للمواد الغذائية

ـ أن تكون جميع المواد الغذائية المستخدمة نظيفة وخالية من علامات التلف والفساد وصالحة للاستهلاك.

ـ تحفظ المواد الغذائية على درجات الحرارة المناسبة لكل نوع بالتبريد أو التجميد أو على درجة حرارة الغرفة.

ـ تستخدم المواد الغذائية المحفوظة بالتجميد مباشرة فور اتمام إذابة الثلج منها ولا يجوز إعادة تجميدها

ـ ترتب المواد الغذائية داخل الثلاجات لحمايتها من التلوث ومنعًا لاتلاف بعضها البعض.

ـ تكون جميع المواد المضافة مطابقة للمواصفات القياسية الخاصة بكل نوع.

ـ لا يتم تقديم أطعمة أو مشروبات محضرة من اليوم السابق ويتم تحضير العصائر طازجة عند طلبها.

ـ جميع الأدوات والأواني المستخدمة صالحة للاستخدام وبحالة جيدة ومن مواد غير قابلة للصدأ.

ـ تجهيز غرف التحضير والغسيل والطبخ بالاحواض المناسبة للغسيل.

ـ يجب توافر مراوح الشفط في أماكن التحضير والطبخ وصالات الطعام.

ـ توفر الصواعق الكهربائية للحشرات وبالعدد والحجم المناسبين.