حثت الصين فرنسا، أمس، على «إلغاء» عقد تسلّح مع تايوان، مشيرة إلى أن مثل هذه الصفقة مع الجزيرة التي تطالب بكين بالسيادة عليها وتديرها حكومة معارضة لها، قد «يسيء إلى العلاقات الصينية الفرنسية».

وقالت وزارة الخارجية الصينية إنها «عبّرت عن قلقها البالغ» لباريس، بينما ذكرت صحف تايوانية أن الصفقة تتناول بيع تجهيزات لفرقاطات فرنسية بيعت إلى سلاح البحرية التايواني في التسعينيات.