أطلقت الشرطة الإسرائيلية النار بالأمس على فلسطيني اشتبهت بأنه يحمل سلاحا، لكن تبين في الواقع أنه أعزل، وتسببت بقتله في البلدة القديمة في القدس.

ولم تكشف الشرطة عن هوية الرجل على الفور، لكن ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية ووكالة الأنباء الفلسطينية (وفا)، أنه ثلاثيني ويدعى إياد الحلاق، ويسكن في حي وادي الجوز في القدس الشرقية.

وقالت الشرطة الإسرائيلية في بيان إن عناصر كانوا يقومون بدورية شاهدوا الرجل «ومعه غرض يشبه المسدس، وطلبوا منه التوقف وبدأوا بملاحقته سيرا على الأقدام. وخلال ذلك، أطلقوا النار على المشتبه به».

كما بينت وكالة «وفا» أن الحلاق كان من ذوي الاحتياجات الخاصة، ويدرس في مؤسسة البكرية- الوين للتعليم الخاص في القدس المحتلة.