تزامناً مع الأوضاع الراهنة اتجهت كثير من المواقع الثقافية الإلكترونية إلى إتاحة خاصية تنزيل عدد كبير من الكتب الإلكترونية بشكل مجاني مما شكل إقبالاً واسعاً من قبل المهتمين في عالم الكتب وشكلت مجالات الفلسفة، الأعلى اهتماماً حسب الأقسام الأعلى قراءة بين الأقسام المختلفة، كما تعد كتب الفلسفة الأعلى مبيعاً ضمن طلبات، ومن أكثر الكتب الفلسفية تنزيلاً وقراءة خلال الثلاثة أشهر الماضية:

عزاءات الفلسفة لآلان دو بوتون



هو كتاب فلسفي يتناول المصاعب التي مر بها الفلاسفة الستة: سقراط، أبيقور، سينيكا، مونتين، شوبنهاور، نيتشة. من أزمان مختلفة، وطرحت هذه العزاءات بشكل سلس وبسيط، لتساعد الإنسان على تخطي مصاعب الحياة: كالفقر، والحب، والعجز، وغيرها.

رواية سيدهارتا للكاتب الألماني هرمان هسه

هي عبارة عن رواية فلسفية نشرت عام 1922، محاولةً منه لحل التناقضات التي تتنازع فكره، فهو من أسرة دينية، إلا أنه تمرّد على التعليم الديني. كتب العديد من الروايات وآخر أعماله “لعبة الكريات الزجاجية” والتي تم بعدها منحه جائزة نوبل للآداب عام 1946.

رواية سيدهارتا تحتفي بالحكمة المأثورة سرداً على ألسنة شخوصها ولاسيما بطلها سيدهارتا، وقد اتخذ الكاتب هذا الاسم لبطل روايته الباحث عن التنوّر بنور الله، ونشير هنا إلى أن اسمه المؤلف من مقطعين يعني باللغة السنسكريتية الرجل الذي وصل لأهدافه وهو الاسم الأصلي لبوذا. يعود سيدهارتا بعد الخوض في تعاليم الزهد لفترة وجيزة، مثل بوذا، إلى عوالمه الروحية الخاصّة، نابذاً التعلّم من الآخرين، وساعياً للبحث عن الحب والحكمة لصنع المعجزة والسلام الذي يبتغيه للوصول إلى هدفه السامي.

مختصر تاريخ الفلسفة للكاتب نايجل واربرتون



كتاب يتناول خلالها بحثا في تاريخ الكون بدءا من الانفجار الأعظم وحتى الاستنساخ البشري، أسلوب قيّم سلس وواضح يستخدمه الكاتب في سرد تلك الدراسة.

العاقل تاريخ مختصر للنوع البشري ليوفال هراري



تصدّر الكتاب في نسخته الإنجليزية مبيعات الكتب حسب قائمة النيويورك تايمز، وتمت ترجمته لأكثر من 45 لغة منذ صدوره عام 2011، ويستعرضُ هذا الكتاب ويحلل السمات الكبرى التي طبعت تاريخ النوع البشري منذ تطوره وحتّى القرن الحادي والعشرين. فيشرح مراحل التطور الأساسي الذي حدث في جماعات الإنسان العاقل ودفع بها للخروج من إفريقيا والانتشار في القارات الأخرى، وكيفية تطور التعاون والتكاتف بين الجماعات البشرية الأولى للبقاء على قيد الحياة، وتأثيرات اكتشاف الزراعة في المجتمعات البشرية، وأثر الإمبراطوريات والأديان والمال والعلم. وعن ماهية السعادة: ما طبيعتها؟ وهل يمكن حسابها؟ وهل إنسان اليوم أسعد من إنسان العصر الحجري؟ وما هو مستقبل النوع البشري؟ هل سيظلُ كما هو أم سيواصل تطوره معززاً بالثورة العلمية في الهندسة الوراثية.

رواية الجريمة والعقاب



رواية من تأليف الكاتب الروسي فيودور دوستويفسكي، نشرت لأول مرة في عام 1866، تدور أحداث الرواية حول الجريمة ودوافعها ومصير مرتكبها من عقاب وأثره على المجتمع، حيث تحكي القصة عن شاب طموح ومتمرد يحاول أن يثبت تفوقه وذكاءه من خلال جريمة يقوم بارتكابها لمرابية وشقيقتها، ولكنه يتلقى عقابا شديدا ويتهم بالجنون وينفصل عن المجتمع. تحولت الرواية إلى أفلام سينمائية.

في الرواية كما تبين من عنوانها فهو موضوع الجريمة وقضية الخير والشر التي ترتبط بالجريمة، فهو يصور ما يعتمل في نفس المجرم وهو يقدم على جريمته، ويصور مشاعره وردود أفعاله، كما يرصد المحرك الأول والأساس للجريمة.