تستخدم شركة Google نظام Android لتتبع استخدام التطبيقات المنافسة، وذلك وفقا لتقرير جديد من موقع (The Information).

الوصول إلى المعلومات

يمنح برنامج داخلي في Google يعرف باسم (Android Lockbox) موظفي الشركة إمكانية الوصول إلى معلومات حول كيفية تفاعل مستخدمي Android مع التطبيقات والخدمات الشائعة غير التابعة لـGoogle.

ويتيح البرنامج، الذي يعمل عبر خدمات Google المحمولة (GMS)، للموظفين إمكانية الاطلاع على البيانات الحساسة حول التطبيقات الأخرى، من ضمنها عدد مرات فتحها ومدة استخدامها.

وتدعي المصادر أن هذه المعلومات قد تم استخدامها لمواكبة المنافسين لخدمة (Gmail) أو لمراقبة استخدام Facebook وInstagram.

ويُعتقد أيضًا أنها قد استخدمت هذه المعلومات للتخطيط لإطلاق منافس TikTok المسمى (Shorts).

وتشير المعلومات إلى أن موظفي Google يجب أن يطلبوا الإذن لرؤية هذه البيانات في بعض الحالات، وأن هذه الطلبات يتم رفضها في بعض الأحيان.

رد Google

ردًا على تقرير موقع (The Information)، اعترفت Google بأن لديها حق الوصول إلى بيانات الاستخدام من التطبيقات المنافسة، لكنها قالت: إن البرنامج عام ويمكن للمطورين الآخرين الوصول إلى بيانات مماثلة.

ومع ذلك، يُعتقد أن مدى وصول Google مع البرنامج أوسع بكثير، وذلك بالنظر إلى أنه يغطي أي جهاز بتطبيقات جوجل المثبتة سابقًا، بينما لا يستطيع مطورو البرامج الآخرون رؤية المعلومات إلا من الهواتف التي تحتوي على تطبيقاتهم.

وقالت: إن البيانات لا تقدم معلومات حول كيفية تصرف الأشخاص أثناء استخدامهم للتطبيقات الفردية، لكنها لم توضح كونها قد استخدمت هذه البيانات لتطوير تطبيقات منافسة.

ويوضح التقرير أن البيانات التي تم جمعها مجهولة الهوية ولا يمكنها تحديد الهوية الشخصية، وتقول Google: إن جمع البيانات تم الكشف عنه للمستخدمين وإنهم يتحكمون فيها.

البيانات الأساسية

قال المتحدث باسم الشركة: تم استخدام بيانات استخدام تطبيقات أندرويد منذ عام 2014 عبر مطوري Google وأندرويد المفوضين من المصنعين أو مستخدمي أندرويد من أجل الوصول إلى البيانات الأساسية حول استخدام التطبيق لتحليل الخدمات وتحسينها.

ووفقًا للمتحدث الرسمي، يتم الحصول على معلومات استخدام التطبيق عبر واجهة برمجة التطبيقات فقط، ويمكن استخدامها لتخصيص طاقة البطارية للتطبيقات المستخدمة بشكل متكرر، وميزات الرفاهية الرقمية من Google، وتحسين اكتشاف التطبيق في متجر جوجل بلاي.

وأضاف المتحدث «واجهة برمجة التطبيقات لا تحصل على أي معلومات حول النشاط داخل التطبيق، وتم الكشف عن مجموعتنا من البيانات للمستخدمين ويمكنهم التحكم فيها».