من ثلاث نخلات في زاوية مزرعته المسماة بالقاسمية، حقق ملازم أول طبيب عمر القاسم حلمه في امتلاك بيت النخلة بنظرة خاطفة من خلال عمل كوخ أوروبي، واحتضان نخيل الأحساء، في مدة استغرقت 117 يوم عمل.

مدة التنفيذ

أوضح القاسم: استغرقت مدة تنفيذ بيت النخلة 117 يوم عمل، وما يقارب الـ 936 ساعة عمل شخصية، في فترة كاملة تقارب الـ 130 يوما، بمعدل 8 ساعات يومية تزيد أو تنقص أحيانا، وكانت نسبة إنجاز العمل الشخصي بالمشروع ما يقارب 90 %.

التكلفة

تراوحت التكلفة الكاملة للمشروع (بيت الشجرة، الجلسة السفلية وقسم الشواء) ما بين 33 إلى 36 ألف ريال، والشاملة تكلفة المواد والتشطيب والأثاث والأجهزة الكهربائية والأيدي العاملة لصنع زجاج النوافذ وتمديد الكهرباء والسباكة.

المساندة

أشار إلى الدور الكبير لابن أخته عبدالرحمن العبداللطيف في المساندة بالعمل في الكثير من الأيام، وكذلك الوالد القائد نفسيا ومعنويا وماديا، وأيضا كان هناك الكثير من المشاركات البسيطة المتفرقة من الأهل والأقارب، بالإضافة إلى العمالة في بعض الأمور كتفصيل الواجهات الزجاجية وتسليك الكهرباء وأعمال السباكة.