وجه أمير منطقة عسير، الأمير تركي بن طلال، باتخاذ الإجراءات النظامية في حق شاب علق على مباراة بين ناديين رياضيين من المنطقة بما فيه إثارة للعصبية القبلية، وإحالته إلى النيابة العامة خلال 24 ساعة، وذلك وفقا لنظام الإجراءات الجزائية، الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/2) وتاريخ 22/ 1/ 1435هـ.

وجاء في بيان صادر عن إمارة المنطقة، أنه نظرا لما تم تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي من قيام أحدهم بالتعليق أثناء مشاهدته مباراة كرة قدم جرت بين ناديين من أندية المنطقة، بما فيه من إثارة للعصبية القبلية الممقوتة وإحياء لعصبية الجاهلية، حيث إن هذا الفعل لا يتلاءم مع الهوية الرياضية في وطننا التي بنيت على أساس متين من الأخلاق، ولا مع مبادئ المجتمع التي ترفض مثل هذه الأفعال، وتدعو إلى الترابط ونبذ الخلاف وإصلاح القلوب، فقد وجه الأمير تركي بن طلال، شرطة المنطقة باتخاذ الإجراءات الاستدلالية الأولية، باحضار الشاب ومساءلته، ومن ثم إحالة القضية إلى فرع النيابة العامة لاتخاذ المقتضى النظامي من قبلها بحكم الاختصاص.