انطلاقا من تأصيل المبادئ الإسلامية في آداب المهن، وإتقان العمل نحو الارتقاء بمستوى الأداء والجودة، والتنافس الهادف إلى جودة العمل وتميز المنتج، هنأ مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، الفائزين في جائزة مكة للتميز، ومبادرات ملتقى مكة الثقافي.

وحول تطور وتفاعل الإنسان السعودي مع التقنية، قال سموه: «أنا أتحدى من يستطيع مجاراة الإنسان السعودي في مسيرة التقدم والتطور، بل أراهن على ذلك».

وحصل على الجائزة منذ نشأتها أكثر من 85 جهة حكومية وأهلية وفردا، وحرصت الجائزة على تطوير رؤية وأهداف الجائزة، لتصب في صالح رؤية المنطقة التنموية، المتوافقة مع رؤية المملكة 2030، بتحديث معايير التحكيم لكل فرع بما يحقق الهدف المنشود.

ملتقى مكة الثقافي

وقال الأمير خالد الفيصل خلال حفل إعلان الفائزين: «أتقدم بالشكر والتقدير والتهنئة لمن شارك وحضر وفاز، ومما يسعدني التطور والإتقان الذي تشهده الجائزتان، متمنيا مزيدا من التقدم والتميز للجميع».

وهنأ الأمير خالد الفيصل الفائزين، بجائزة ملتقى مكة الثقافي في دورته الخامسة، في أفرعها الثلاثة، إذ فاز بجائزة الإبداع للمبادرات المؤسسية، كل من مبادرة بوابة مكة الرقمية للبحث والابتكار لجامعة الملك عبدالعزيز، مبادرة رفع الكفاءة الوطنية في الأمن السيبراني لجامعة جدة، مبادرة تحدي أفكار وحلول للحج والعمرة جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية.

وفي مبادرات المحافظات «برنامج راصد الأمني بمحافظة الطائف، يُسر لمحافظة أضم، مجتمع واحد أمن واحد لمحافظة جدة، والتي قدمتها الدوريات الأمنية بمحافظة جدة».

وفاز في مبادرات الأفراد «الإشارة الهولوجرامية للمواطنة زهراء محمد المرحبي، تصميم حُلي ذوي الاحتياجات الخاصة الذكية للمواطنة عهود محمد سحاحيري، القناة الرقمية سعودية للمواطنة زكية سهل اللحياني».

ثم كرم الأمير خالد الفيصل الرعاة والداعمين، حيث كرم جريدة «الوطن» كراعٍ إعلامي.

الفائزون بأفرع الجائزة

خدمات الحج والعمرة:

وزارة الحج والعمرة

- مشروع بطاقة الحج الذكية.

- جهود الوزارة أثناء جائحة فيروس كورونا.

- تنظيم وتسهيل العديد من الخدمات، في ظل الإجراءات الاحترازية أثناء الجائحة.

- استحداث الأنظمة التقنية المبتكرة، التي من شأنها تطوير وتسهيل خدمة ضيوف الرحمن.

الإداري:

وزارة الصحة

- قامت بدور ريادي وعمل احترافي في إدارة أزمة جائحة فيروس كورونا.

- قدمت عددا من المبادرات، وتدشين عدد من التطبيقات الإلكترونية الذكية.

- الحفاظ على الأمن الصحي.

الاقتصادي:

شركة أكوا باور

- أصبحت إحدى أكبر محطات تحلية المياه، بتقنية التناضح العكسي، في العالم يتم إنشاؤها في المملكة.

الثقافي:

أكاديمية الشعر العربي

- جهودها المتخصصة في تنمية الشعر العربي، ودعم دراساته التاريخية والمعاصرة ونشرها.

- تأهيل أصحاب المواهب الشعرية والنقدية وتطوير قدراتهم.

- دعم الشعراء والنقاد وتشجيعهم وتكريم البارزين والمتميزين منهم.

- عقد المؤتمرات والمنتديات والندوات والمحاضرات المتخصصة.

الاجتماعي:

جمعية مراكز الأحياء بمكة المكرمة

- جهود الجمعية لمواجهة جائحة فيروس كورونا، وتعاونهم التام مع الأجهزة المعنية.

- جندت ألفي متطوع يجوبون الأحياء، لتفقد المتضررين وتقديم المساعدات.

- إقامة عدد من الفعاليات لتوعية المجتمع، بكيفية التعامل مع الأزمة من نواحٍ متعددة.

العمراني:

مجمع الدوائر الحكومية بحمى المشاعر المقدسة

- استخدم المشروع من قبل الجهات، التي لا تقدم خدمات مباشرة أثناء موسم الحج، للاستفادة من مواقعهم السابقة بالمشاعر، لرفع الطاقة الاستيعابية لخدمة ضيوف الرحمن.

البيئي:

محطة توليد جنوب جدة بالشركة السعودية للكهرباء

- استزراع أكثر من «500» وحدة من الشعب المرجانية، لحماية الحياة البحرية والمحافظة على البيئة.

العلمي والتقني:

الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا»

- وفرت الدعم والمساندة الرقمية للجهات المعنية بإدارة أزمة كورونا.

الإنساني:

1- المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، الدكتور محمد بن خالد العبدالعالي.

- نقل الأحداث التي صاحبت جائحة فيروس كورونا.

- إبراز جهود المملكة في مواجهة تداعيات هذه الجائحة، ونقل الصورة كاملة.

- متابعة توعية المجتمع بالتقيد بالإجراءات الاحترازية والوقائية.

2- اللواء المتقاعد عيد بن سعد العتيبي

- مشاركته في الإجراءات الأمنية، لتحقيق الأمن والسلامة بالمنطقة، وخدمة ضيوف الرحمن في موسمي الحج والعمرة.