وافقت الإدارة العامة للغذاء والدواء في الولايات المتحدة على أول حبة دواء تهدف تحديدا لعلاج الاكتئاب الشديد بعد الولادة، وهي حالة تؤثر على آلاف الأمهات الجدد كل عام.

حيث منحت إدارة الغذاء والدواء "FDA"، يوم الجمعة، الموافقة على عقار "زورزوفا" للبالغات اللاتي يعانين من اكتئاب حاد متعلق بالولادة أو الحمل.

وتؤخذ الحبة مرة واحدة يوميا لمدة 14 يوما.

وقالت الدكتورة تيفاني فارتشيون، المديرة المعنية بالعقاقير النفسية في إدارة الغذاء والدواء، في بيان إن "الحصول على دواء عن طريق الفم سيكون خيارا مفيدا للعديد من هؤلاء النساء للتعامل مع المشاعر الشديدة، والتي تهدد الحياة في بعض الأحيان".

والحبة الجديدة تنتجها شركة "سيدج ثرابيوتيكس" وتحتوي على دواء مشابه يتم حقنه عن طريق الوريد على مدار ثلاثة أيام في منشأة طبية.

وقد وافقت إدارة الغذاء والدواء على هذا العلاج في عام 2019، على الرغم من عدم استخدامه على نطاق واسع بسبب سعره البالغ 34 ألف دولار أميركي والخدمات اللوجستية لإدارته.

واكتئاب ما بعد الولادة على ما يقدر بنحو 400 ألف شخص سنويا، وبينما ينتهي غالبا من تلقاء نفسه في غضون أسبوعين، فيما يمكنه أن يستمر لأشهر أو حتى سنوات.

أما علاجه المعتاد فيشمل الاستشارة أو مضادات الاكتئاب، والتي قد تستغرق أسابيع حتى تعمل ولا تساعد الجميع.

وجاءت موافقة إدارة الغذاء والدواء على حبة الدواء الجديدة بناءً على دراستين أظهرتا أن النساء اللائي تناولن عقار زورزوفا كانت لديهن علامات أقل للاكتئاب على مدى أربعة إلى ستة أسابيع مقارنة بمن تناولن حبوب وهمية.

وظهرت الفوائد، التي تم قياسها باستخدام اختبار نفسي، في غضون ثلاثة أيام للعديد من المرضى.